كلنا طرحنا السؤال التالي على أنفسنا "هل أنا شخص طيب أم سيء؟". أحيانا قد ينتج هذا السؤال عن ضعف بالشخصية، بحيث تكون نظرة الشخص لنفسك دونية بينما هو في الواقع أقوى من ذلك بكثير. بشكل عام، يعتبر الأشخاص الطيبون أقوى من غيرهم لعدة أسباب كما أنهم أصبحوا عملة نادرة في وقتنا الحالي. فيما يلي نستعرض عليكم بعض التصرفات والسمات التي لو وجدت بك فهي دليل على أنك شخص طيب.

الشخص الطيب هو الذي يبذل كل جهده وكل ما بوسعه لكي يساعد غيره حتى لو كان من الصعب تحمل ذلك. الشخص الطيب يتحمل كثيراً من أجل مساعد غيره.

يمتلك الشخص الطيب قدرة كبيرة على تحمل الأوجاع والآلام والخروج من المتاعب والسيطرة على المواقف الصعبة التي يواجهها.

يسعى الشخص الطيب دائما لتطوير ذاته ومساعدة غيره على التطور أيضا لأنه لا يريد شخصا ضعيفا أو عاجزا في دائرته، كما أنه لا يتردد في تقديم المساعدة له.

يمتلك الشخص الطيب نظرة تفاؤلية ومشرقة للحياة، كما أنه شخص واقعي لا يرفع سقف توقعاته كثيراً. الشخص الطيب لا يسمح للآخرين بأن يفسدوا عليه نظرته هذه.

الشخص الطيب هو شخص صريح ولا يمتلك أي مانعا في التحدث بكل شفافية قصد مساعدة غيره وحل مشكلته، فشعوره النبيل يعطيه الثقة في كل ما يفعله وبالتالي فهو مستعد للمجازفة لحل المشاكل في أي وقت.

لا يمتلك الشخص الطيب نظرة سلبية كما يفعل الكثيرون في وقتنا الحالي، بل على العكس تماما ينظر لخصال الآخرين وصفاتهم الجيدة والإيجابية.

يستطيع الشخص الطيب أن يسيطر على مشاعره وعواطفه ولا ينفعل بسرعة لأتفع الأسباب، بل يجيد جيدا طريقة السيطرة على مشاعره وغضبه.

حسب الأبحاث فإن الشخص الطيب وبسبب نظرته الإيجابية للحياة، فإنه يعتبر أسعد من غيره في الحياة على المدى الطويل.

يدرك الشخص الطيب بأن الحياة تفرض علينا أحيانا مواقفا صعبة وتحديات قد تكون غير مريحة لنا، لهذا فهو دائما مستعد للتدخل وتقديم المساعدة عندما يتطلب الأمر ذلك ويكون ضرورياً.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع