في بعض الأحيان نحاول تجاهل بعض الحقائق و المعلومات في حياتنا الشخصية، لكن المشكل أن تجاهل الحقائق لا يلغيها من حياتنا، فهي موجودة دائما، و النصيحة التي يمكن أن نوجهها لك هي حاول ان تتقبل هذه الحقائق و التعامل معها بشكل إيجابي، لونتعرف عليها !

01 – لا يوجد فائدة من التضحية بنفسك لأجل الآخرين

هل سبق وأن سمعتك هذه العبارة، “إن كل شيء أقوم به، هو من أجلك” و تتبعه جواب وعبارة باردة “هل طلبت أنا منك ذلك ؟” لكن واقعيين، لا أحد يحتاج تضحياتك، طبعا نحن هنا لا نقص والديك واطفالك.

02 – لا أحد يحصل على ميدالية ذهبية في العمل

رئيسك في العمل، يتوقع منك العمل و تحقيق ارباح للشركة، لكن هذا لا يعني أنه يجب أن تجهد نفسك، يقال أن احد الأحصنة كان يشتغل بكشل دائم ويوميا بجهد وكد، وبعد مرور عشرة سنوات لم يعد رئيسا للقرية.

لا تكن الشخص الذي يعطونه العمل الإضافي دون زيادة في الراتب، بينما زملاء العمل يستمتعون بتصفح الشبكات الإجتماعية، و إحتساء كأس إضافي من القهوة.

03 – المظاهر مهمة

تصور فقط حضورك لمقابلة عمل، وأنت في حالة مزرية، ببساطة لن يتم أخذك على محمل الجد، ومن المحتمل أنك لن تحصل على اي وظيفة، إلا في بعض الحالات الإستثنائية، لهذا أحرص دائما على الإهتمام بمظهرك الخارجي، ليس من الضروري شراء ملابس جديدة، لكن من الجيد المحافظة على النظافة الشخصية، و أن تبدوا في أحسن صورة، فهذا سيكون مفيدا لك وللآخرين معك، لانك ستجعلهم يرتاحون بالجلوس إلى جانبك.
تكلم حتى أراك، و ألبس جيدا كي لا اخاف منك.

04 – كونك شخص جيد ليست مهنة

لا أحد سيعاملك بشكل جيد في العمل فقط لأن لديك عيون جميلة ، 3 أطفال ، رهن ، 4 قروض ، وأم مريضة. رؤساء العمل مهتمين فقط بجودة عملك، إذا كنت لا تجني أي أرباح للشركة التي تعمل بها، فكن مستعدا لإستبدلك بشخص آخر بكل سهولة.

05 – أمك ليست دائما محقة

إذا كنت من الأشخاص الذين دائما ما يبدؤون الكلام بقالت لي أمي، وأن أمي لا تخطأ أبدا، فعلك تصحيح مفهمك، فامك على الأرجح كائن بشري إذا كنت كذلك، ومن المتوقع انها تقوم بعمل أخطاء، وقرارات خاطئة في الحياة، لهذا توقف عن وصفها بالكمال على الأقل ليس في فرض آرائك على الأخرين.

06 – إذا توقفت عن حضور الأحداث الإجتماعية، سيتوقف الناس من دعوتك

قد يدعوك الأصدقاء و العائلة لبعض الأحداث العائلية، لكن إختيارك للبقاء في المنزل ومشاهدة التلفاز سيجعلهم في المستقبل يتوقفون عن دعوتك ببساطة، لهذا لا تلمهم على ذلك.

07 – أنت لست مركز الكون

قد تشعر أنك إنسان مميز وهذا من حقك، لكن أن تسعى لان تكون محط الإهتمام دائما، سيجعلك تبدوا شخصا سخيفا، وستشعر بالإحباط عند عدم حصولك على المجاملة الكافية من زملائك في الدراسة أو العمل.

08 – ما انت عليه الأن هو ناتج لإختياراتك الشخصية

الإنسان الفاشل، دائما ما يعزي فشله إلى الأخرين أو الضروف، لكن الحقيق هي أن ما تعيشه الأن هو ناتج عن إختياراتك الشخصية، فأنت في مرحلة ما في عمرك، قررت أنه لا مشكلة في إهمال الدروس، أو قضاء وقت أطول التسكع مع الأصدقاء عوض التركيز على تحقيق بعض الأهداف في حياتك.

09 – هناك دائما شخص أجمل، اصغر، وأفضل منك

من الممكن أن التفكير في هذه النقطة، قد يؤدي إلى ضعف الثقة في النفس، ستبدا النساء في إخفاء التجاعيد، ويبدأ الرجل في إخفاء الصلع فوق رأسه، لكن هذا لن يخفي حقيقة تعرفها انك تتقدم في العمر.

ما يجب القيام به هو التصرف بهدوء تجاه نفسك، و تقبل الأمر، مع التصرف الإيجابي وفق لعمرك وما يناسب حالتك الصحية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع