اللغة العربية هي لغة القرآن الكريم والهوية التي تعبر عنا، ولكنها باتت مهددة الآن بسبب اكتساح اللغات الأجنبية وهيمتنها على حياتنا اليومية، الأمر الذي تسبب في ظهور كلمات هجينة تدمج بين اللغة العربية والأجنبية، وعامة الشعب هم الذين يتلقون الاتهامات بسبب تخليهم عن اللغة العربية لصالح التشبه بالغرب، ولكن يبدو أن المسؤولية تقع على المعنيين بهذه اللغة وتطورها كما أن المشكلة بالأساس ترتبط بالأجيال التي لا تعرف أساسيتنا لغتنا ولا تجد أي روابط معها وهو ما يفرض مصطلحات جديدة معربة وهجينة. على الرغم من كل هذا، اللغة العربية هي واحدة من أجمل لغات العالم.

لغة الضاد:

تسمى لغتنا بلغة الضاد لأنها اللغة الوحيدة في العالم التي تحتوي على حرف الضاد، وهو يحرف بشكل معضلة لأي شخص لا يتكلم العربية لهذا فهو لا يعرف كيفية نطقها.

من أصعب لغات العالم:

تحتوي اللغة العربية على 28 حرف و4 حركات رئيسية والأجنبي يحتاج ل95 أسبوع لتعلمها. كما توجد ضمن لائحة أصعب 3 لغات في العالم فأحيانا تسبقها الصينية واليابانية وأحيانا تسبقهما وتتفوق عليهما وذلك لعدم وجود لوائح رسمية.

تبنى الكلمات على قاعدة أساسية وهي من حروف العلة ثم بعد ذلك تضاف إليها الحروف لتشكل الكلمات والمعاني. الغرب يرون بأن صعوبة اللغة العربية تتلخص في كونها لا تستخدم الكثير من الحروف الصوتية في الكتابة وفي قلة حروف العلة بالإضافة لتركيبة الجمل التي تختلف كلياً عن الحديث عن المذكر والمؤنث والمثنى والجمع. من الأمور الصعبة التي يجدونها أثناء تعلم اللغة بالطريقة الأدبية لا يمكن اعتمادها كلغة محكية لأن اللهجات تختلف عن اللغة الفصحى.

أكبر عدد من الكلمات ولكل كلمة عشرات الأسماء:

لو أمضى شخص حياتها كلها في تعلم كل المفردات التي توجد باللغة العربية فلن يستطيع تعلمها كاملة حيث إن عدد الكلمات في اللغة العربية بدون تكرار هي 12302912 كلمة مقابل 600000 كلمة فقط في اللغة الإنجليزية و150000 في اللغة الفرنسية و130000 في اللغة الروسية. ناهيك على أن لكل كلمة عشرات الأسماء، فمثلاً للأسد 500 اسم وللعسل 80 اسماً وللسيف والإبل أكثر من 1000 اسم.

لغات العالم استعارت من العربية وليس العكس:

اللغات قائمة على مبدأ التأثر والتأثير لهذا تستعير اللغات بشكل عام من بعضها العام. ما أخذته العربية من باقي اللغات قليل جدا مقارنة بما استعارته اللغات الأخرى من الغربية، فمثلاُ هناك 7584 كلمة في اللغة الأوردية أصلها من اللغة العربية، و3303 في الملايوية و160 كلمة في الإنجليزية.

الإعراب يشمل كل المفردات:

يوجد الإعراب في لغات أخرى كالفرنسية والهندية ولكنه يقتصر على بعض الكلمات لكن في اللغة العربية فهو يشمل كل المفردات من اسم وفعل وحرف.

الحركات تغير المعنى:

ضبط الكلمة من فتح وكسر وضم يمكن أن يغير معنى نفس الكلمة، وأفضل دليل يمكن الاستشهاد به هي أبيات المتنبي: أَلَمٌ أَلَمَّ أَلَمْ أُلِمَّ بِدَائِهِ .. إِنْ آنَ آنٌ آنَ آنُ أَوَانِهِ ومعناها هي “وجع أحاط بي لم أعلم بمرضه، إذا توجع صاحب الألم حان وقت شفائه”.

ثاني أكثر لغة انتشارا في العالم:

هناك 7102 لغة في العالم يتحدث بها أكثر من 7 مليار شخص، ونصيب اللغة العربية منها أنها تحتل المركز 4 عالمياً من حيث عدد المتكلمين بها أي 467 مليون شخص يستخدمونها كلغة أساسية. كما أنها ثاني أكثر لغة انتشارا في العالم من حيث الدول التي يبلغ عددها 60 دولة منها 22 دولة عربية والباقي يوجد في إفرييا وآسيا حيث توجد جماعات وقبائل تتحدثها.

لغة سامية صامدة:

العربية هي من اللغات السامية النادرة التي صمدت في وجع التاريخ حيث كانت تعتمدها معظم الشعور في منطقة الشرق الأوسط وشمال وشرق إفريقيا مثل الأمهرية والعبرية والتيغرينية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع