أسلوب الحياة العصري، صار يجعل من الوقت شيء مضغوط للغاية، ويدخلنا في صراع مع أنفسها فنحن نلهث لنلتزم بموعد تلو الآخر دون أخذ الوقت الكافي لتناول الطعام أو الاسترخاء أو ممارسة الرياضة، وفي خضم هذه الصراعات قد تفاجيء الفتاة في سن مبكرة في ظهور التجاعيد على وجهها، هناك عدة عوامل تساهم في جعل النساء يبدون أكبر في السن مما يبدون عليه، ما هي هذه العوامل من أجل تجنبها؟

البرد :

تتفاعل البشرة مع البرد بشكل سلبي، بحيث يتعطل دورها، وتصاب بالجفاف وبعدها النتيجة الطبيعية لهذا وهو ظهور التجاعيد.

التلوث :

المواد الكميائية المنبعثة في الجو بشكل عام، تدخل في مسام البشرة وتمنع الخلايا من القيام بوظيفتها بشكل صحيح، مما يسرع في ظهور التجاعيد وفقدان الجل لمرونته الطبيعية.

الشمس :

التعرض للشمس ضروري لجسم الإنسان بشكل عام، لكن إذا زاد الشيء عن حده إنقلب إلى ضده، فالتعرض المستمر للشمس ولسعات طويلة، يجعل البشرة في مواجهة مع الأشعة الفوق بنفسية لوقت طويل، يجعل البشرة عرضة لعدة أمراض من بينها سرطان الجلد، إضعاف الخلايا و التصبغ

التدخين :

التدخين يأثر بشكل مباشر على أكسدة الخلايا، فيبدأ الجلد في فقدان مرونته، وتبدأ التجاعيد في الظهور بشكل واضح في سن مبكرة للغاية،

قلة الراحة :

قلة النوم تسبب مشاكل صحية عامة لجسم الإنسان، إذا كان الجسم داخليا متعب ومرهق فإن الجلد يظهر عليه ذلك كإشارة لكونك لست بخير.

حمية الطعام :

إستهلاك الأغذية الغنية بالذهون المصنعة، والسكريات، المشروبات الغازية و اللحوم، تسرع شيخوخة الخلايا

الحالة النفسية :

الحالة النفسية للإنسان تنعسك على مظهره الخارجي، على بريق العينين وأيضا نظارة البشرة، كل تلك الإفرازات التي يفرزها الجسم في حالة التوتر و الغضب، تنعكس سلبا على بشرتك ومظهرك الخارجي.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع