رغم أن معظم الأشخاص حاليا أصبحوا يقضون ساعات طويلة على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن هناك فئة وصل بهم الأمر إلى حد الإدمان، الأخصائيون النفسانيون يعدون العلامات الصريحة التي تدل على إدمان الشخص مواقع التواصل الإجتماعي، ويؤكون أن أي فرد تنطبق عليه هذه العلامات كاملة، فهو مدمن لمواقع التواصل الاجتماعي حتى إذا كان غير واعي بذلك،
وهي :

1. رغبة شديدة للانطواء وعدم التفاعل الاجتماعي والأسري والإكتفاء فقط بمواقع التواصل الإجتماعي.

2. فقدان مهارات كثيرة، كبناء علاقات إجتماعية جيدة، مما ينعكس سلباً عليه في حال مواجهة أي شخص.

3. عند الإبتعاد عن مواقع تواصل الإجتماعي يشعر بالإحباط والحزن والغضب.

4. قلة الحركة في اليوم بجانب الخمول والصداع والشعور الدائم بالتوتر والتعب.

5. عدم الإستقرار في وقت محدد للنوم بسبب السهر، مما يؤثر على الجانب النفسي للشخص.

6. التأثر القوي من التعليقات السلبية والناقدة على مواقع التواصل، بحيث قد تؤثر عليه سلبا في أفكاره.

7. الإبتعاد عن ممارسة الرياضة وعدم الرغبة في القيام بأي هوايات.

بحسب دراسة علمية حديثة لعام 2015، نُشرت على “ديلي ميل” البريطانية، فإن 400 مليون شخص يواجهون هذه العلامات ويعانون من ظاهرة الإدمان على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ووفقا لما أكده الخبراء المشرفون على الدراسة، هذا النوع من الإدمان الجديد أقوى من الإدمان على الخمر أو المخدرات أو التدخين.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع