توصلت الدراسات إلى أن العادات والسلوكيات التي نتبعها في حياتنا تلعب دورا كبيرا جدا في شعورنا بالسعادة في الحياة، لهذا لو كنت تبحث عن علاج سحري لحالة البؤس والقلق التي تعاني منها، فإليك 7 عادات يحرص السعداء في حياتهم على اتباعها و7 عادات أخرى يتجنبون فعلها، لو طبقتها فإنك ستصبح واحدا منها.

سلوكيات يحرص السعداء على فعلها

ممارسة التأمل

يدرك السعداء أهمية التأمل في محو الأفكار السلبية وأضرارها التي يمكن أن تؤثر على العقل.

التفكير الإيجابي

لكي يشعروا بالسعادة والقناعة والامتنان والتقدير فإنهم يفكرون بشكل إيجابي في مناحي الحياة.

يركزون على الحاضر

بالنسبة للسعداء فإنهم ينسون الماضي ولا يبكون على أطلاله بل يركزون فقط على الحاضر وما يدور في العالم.

تحدي الأفكار السلبية

يقوم السعداء بتحدي الأفكار السلبية التي تخطر في عقلهم ويقومون باختبارها على أرض الواقع من أجل التخلص منها بشكل نهائي، لأنهم يعلمون بأن التفكير السلبي سيعيق شعورهم بالسعادة.

إنشاء شبكة دعم جيدة

توصلت الدراسات إلى أن إنشاء شبكة دعم اجتماعية جيدة وإنشاء العلاقات الهادفة مع الأشخاص الجيدين يزيد من معدل الشعور بالسعادة.

الشعور بالانتماء

الشعور بالانتماء لمجموعة ما وتكوين العلاقات الجيدة يشعر الأشخاص بالمزيد من السعادة.

سياسة الأخذ والعطاء

لا يحرص السعداء على الأخذ فقط في علاقاتهم بل يدركون بأن العبء مشتركة بينهم وبين الآخرين لهذا لا يترددون في تقديم يد العون للآخرين.

سلوكيات يتجنب السعداء القيام بها

حسد الآخرين على نجاحهم

عندما ينجح أقربائهم وأصدقائهم فإنهم لا يصابون بالإحباط ويحسدونهم على إنجازاتهم بل على العكس تماما يفرحون لفرحهم ويشعرون بالفخر لأنه يوجد بحياتهم أشخاص ناجحُون.

التحدث بسلبية

يؤمن السعداء بأن التفكير الإيجابي مهم جدا لتحفيز العقول على الشعور بالسعادة لهذا فهم يتفادون قدر الإمكان التحدث عن الخيبات والنكسات والتفكير بسلبية.

محاولة بلوغ المثالية

يعلم السعداء بأنه لا وجود لحياة مثالية بل لا بد من ارتكاب الأخطاء وعيش الأزمات، لهذا فهم لا يضيعون وقتهم في هذا الأمر بل يستغلون تلك الطاقة لتصحيح الأمور التي يمكن جعل حياتهم أكثر سعادة ونجاحا.

التركيز على المشاكل الصغيرة

لا يركز السعداء على المشاكل الصغيرة غير المؤثرة حتى لا تشعرهم بالقلق وتؤثر على أيامهم وسعادتهم.

الشعور بالتوتر عند الفشل

يتفادى السعداء الشعور بالتوتر والقلق عندما لا تسير خططهم وفق ما خططوا له، بل بدلا من ذلك فإنهم يفكرون في الخيارات المتاحة لهم ويقيمون الموقف حتى يصلوا لحل فعال.

تضخيم التعامل مع المشاكل

هناك الكثير من الأشخاص الذين يضخمون قيمة المشاكل أن يعتبرون أي مشكلة صغيرة على أنها معضلة كبيرة، لهذا يتجنب السعداء الوقوع في هذا الخطأ لأنهم لا يريدون خلق المزيد من المشاكل لأنفسهم.

التعجل في النظر للاستنتاجات

لا يتعجل السعداء النظر للاستنتاجات لأنها تؤدي للتفكير في تقييمات أقل فائدة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع