يظن معظم الناس بأن نضوج الشخصية يتحقق بالتقدم بالعمر والسبب هو أن كبار السن يمتلكون تجربة ومواقف أكثر في الحياة مقارنة بالصغار، ولكن حسب علم النفس فإن هذه الفكرة خاطئة، فالنضج هو قدرة الشخص على الاستجابة لبيئة ما أو موقف ما بالطريقة المثالية والمناسبة، وفي كثير من الأحيان، يمكن للشخص أن يتصرف بطريقة أكثر نضجا مما هو متوقع منه، والنضوج هو أمر جيد بلا شك فهو يجعل الشخص أفضل في التعامل مع المواقف التي يمر بها ويجعله أكثر قدرة على التكيف مع الظروف المحيطة به. فيما يلي نستعرض عليكم 7 سلوكيات لا يقوم بها سوى أصحاب الشخصية الناضجة.

الشعور بالمسؤولية عن المشاعر والعواطف

ليس من الجيد تجاهل العواطف والمشاعر ولكن في نفس الوقت لا ينبغي الانجراف وراءها والسماح لها بالسيطرة عليك خاصة عندما يحين وقت اتخاذ القرارات، فهذا قد يؤدي إلى آثار وخيمة على علاقاتك وصحتك النفسية، فالشخص الناضج إذاً هو الشخص المسؤول عن عواطفه والذي يستطيع إبقائها تحت السيطرة.

أخذ العمل على محمل الجد حتى لو كان مؤقتا

فيما يخص العمل، نجد الكثير من الناس لا يقومون بمهمة ما على أكمل وجه فقط لأنهم لن يبقوا هناك دائماً (المهمة/الوظيفة مؤقتة)، بينما بالنسبة للشخص الناضج مقارنة بالآخرين فإن يقوم بعمله على أكمل وجه حتى لو كان سيعمل لمدة يوم أو أسبوع أو مدة قصيرة.

الرغبة المستمرة في تحسين الذات

من صفات الشخص الناضج أنه يركز دائما على تحسين وتطوير ذاته ونفسه مما يجعل حياته أفضل وأسهل، فالشخص الناضج يدرك بأن تطوير نفسه يفتح أمامه المزيد من الأبواب.

عدم إضاعة الوقت في أمور تافهة

يتميز الشخص الناضج بالتعامل مع الوقت بجدية اكبر ويقوم بإدارته بطريقة تجعله يستفيد منه بكفاءة وفعالية عالية، فالوقت بالنسبة إليه ثمين جدا ولا يحب تضييعه في أمور لا تعود بالنفع عليه. الشخص الناضج يعلم بأن قضاء بعض الوقت لممارسة الهواية المفضلة أو أمور تساعده على الاسترخاء هو أمر مهم جدا، كما أنه لا يحب التأخر أبدا عن المواعيد.

لا يتوقع شيئا من الآخرين

من العلامات المهمة التي تميز الشخص الناضج عن غير الناضج هو أنه لا ينتظر ولا يتوقع شيئا من الآخرين حتى يتجنب الإصابة بخيبات الأمل، لأنه يدرك جيدا بأن زيادة التوقعات يزيد من الألم.

يتحمل المسؤولية بغض النظر عن العمر

يربط الكثير من الناس بين حس المسؤولية والتقدم في العمر، بيد أن هذا الربط خاطئ فالشخص الناضج يتحمل المسؤولية بغض النظر عن عمره لأن المسؤولية تنتج عن الخبرة، فالشخص الناضج يواجه المسؤوليات ولا يتهرب منها أو يؤجلها.

يحترم كل الآراء ويستمع للجميع

يتميز الشخص الناضج بكونه منفتحا على جميع الآراء حتى المخالفة وهو يحترم وجهات نظر الآخرين ويستمع إلى إفكارهم ولا يستهزأ بها، وهو يدرك جيدا بأن جميع الآراء بما في ذلك رأيه تحتمل الخطأ أو الصواب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع