لا يمتلك جميع البشر نوايا حسنة اتجاهنا، أو على الأقل هم لا يبادلوننا نفس المشاعر والنوايا، لهذا ينبغي عليك أن تكون حذرا ومتأكداً من أن تفاصيل حياتك الشخصية لا يمكن أن تستخدم لإيذائك. من المهم أن يكون لديك قائمة أساسية ببعض المعلومات الشخصية التي يجب ألا تشاركها مع الآخرين، لهذا وإذا كنت لا تعرف كيفية إنشاء قائمتك الخاصة، فنحن هنا لمساعدتك، وسوف نعرض عليك بعض الأسرار الشخصية عن حياتك التي يجب عليك أن تحاول الحفاظ عليها لنفسك ولا تشاركها مع غيرها.

الاستياء من الماضي

كلنا لدينا قصص سلبية عن حياتنا الشخصية لنخبرها عن أشخاص لا نحبهم. من الأفضل دائمًا التخلي عن هذه المشاعر وتجنب مناقشتها قدر الإمكان في الأماكن العامة، فذلك سيجعل تبدو كشخص سلبي، وغالباً ما تؤثر السلبية على العلاقات بشتى أنواعها. فالناس يحبون التواصل مع الأشخاص الإيجابيين. لهذا حاول التركيز على الحاضر وستجد أن المزيد والمزيد من الناس سيحرصون على التحدث معك.

ممتلكاتك المادية

كما نعلم جميعا، فإن بعض الأشياء في الحياة أهم بكثير من تكلفتها. لكن في بعض الأحيان، لا يسعنا إلا التفاخر بالسيارة الجديدة التي لدينا، أو الهاتف الجديد الذي اشتريناه للتو بسعر حصري. لكن عليك الأخذ بعين الاعتبار بأن زملائك قد لا يودون التعرف على ممتلكاتك المادية، لأن ذلك سيجعلك تبدو كشخص متعجرف ومغرور وشخص مادي. لهذا كن متواضعاً ولا تتحدث عن ممتلكاتك المادية.

أهدافك المستقبلية

قد لا ترتاح لوجود هذا الأمر في القائمة، ولكن هناك في الواقع إثبات وعلم وراء حقيقة أنك أكثر عرضة لتحقيق أهدافك طويلة الأجل إذا كنت لا تشاركها مع الآخرين. عندما تخبر الآخرين عن طموحاتك المستقبلية، ستشعر كما لو أن التمتع بتحقيق الهدف قد أخذ منك ةنتيجة لذلك، لا تعمل بجد تجاهه. إذا حافظت على أهدافك لنفسك، فلديك فرصة أكبر لتحقيقها. وبمجرد الانتهاء من ذلك، لا تتردد في إخبار العالم كله عن ذلك.

دخلك المادي

هناك مجموعة واحدة فقط من الأشخاص الذين يمكنك أن تسمح لهم بمعرفة تفاصيل دخلك: العاملون في البنك. موضوع المال ليس موضوعًا لطيفًا للتحدث عنه في الأماكن العامة لأنك لا تعرف أبدًا كيف يبدو الوضع المالي للشخص الذي أمامك، فقد يبدو أنك تتفاخر عليه رغم أنك لا تقصد ذلك. يمكن أن يؤثر موضوع دخلك المادي على علاقاتك، فبمجرد أن يصبح وضعك المالي معروفا للغير، قد يبدأ في النظر إليك بطريقة أخرى أو يحاول سرقتك أو استغلالك.

أفعال الخير

لا تتحدث عن أفعال الخير التي قمت بها مثل التصدق أو تقديم مساعدة أو غير ذلك لأن ذلك سيجعلك تبدو كشخص متفاخر، وبمجرد أن تفتخر بذلك فإن ذلك يلغي الخير الذي قمت بفعله بالفعل. هناك العديد من أعظم محبي فعل الخير في العالم مجهولين لسبب وجيه للغاية. لهذا عندما تقوم بعمل خيري، فأنت تريد أن يكون الاهتمام مُنْصَبّاً على الشخص الذي تساعده وليس على نفسك.

المشاكل الأسرية

سواء الأمر تعلق بأسرتك الصغيرة أو عائلتك، احتفظ بالمشاكل التي تدور فيها لنفسك، ولا تسمح بنشرها لكل شخص في دائرتك الاجتماعية. احترم أسرار أسرتك ولا تكسر تلك الثقة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع