حسب خبراء العلاقات الزوجية فإن هنالك ما يجب على الجميع فهمه من أجل الحفاظ على علاقة زوجية مزدهرة وسعيدة، ‏ذلك أن الحب يختلف من علاقة إلى أخرى وهنالك أمور ثابته وضرورية للحفاظ على الحياة الزوجية واستمراريتها، ‏فهنالك علاقات يتخلى فيها الأزواج عن بعضهم البعض عند أول عقبة من حياتهم الزوجية وهنالك علاقات زوجية تدوم طوال العمر، ومن خلال هذا المقال سنعرض لكم الأمور التي يجب أن تتوافر لدى الزوجين من أجل الحفاظ على علاقتهما مزدهرة ومتينة.

تقدير الشريك واحترامه

‏يُعتبر الإحترام أساساً للعلاقات الزوجية الصحيحة فلا يكون الحب بدون احترام وتقدير، ويكون ذلك بإظهار الاهتمام للشريك واختيار الكلمات المناسبة عند الحديث معه وحمايته وأن تكون مستعداً للتنازل من أجله، كما ويتوجب عليك أن تقدر شريكك وما يفعله من أجلك أو يقدمه لك مما يساعد في بناء وتطوير هويتك الشخصية. وأيضاً عليك التأكد دوماً من احترامك عن طريق معرفة قيمتك ووضع قواعد عامة وحدود والالتزام بها وأن تكون على قدر كلمتك.

التواصل مع الشريك

لا يمكن أن تستمر العلاقة الزوجية بدون تواصلك مع شريكك. فالتواصل أمر هام جداً وضروري للحفاظ على ازدهار العلاقة الزوجية، لذا عليك أن تتحدث وتخبر شريكك بأفكارك ومشاعرك دوماً حتى يستطيع أن يفهمك ويعرف حقيقة مشاعرك، وعلى العكس من ذلك فإن احتفاظك بمشاعرك وكبتها لربما يجعلك تنفجر وتتحدث بأمور تندم عليها، لا تتردد في التواصل مع شريكك والحديث عما يدور في بالك حتى تستطيع ايجاد حلاً وسطاً في علاقتك الزوجية.

المغفرة والمسامحة

تعتبر المغفرة لأخطاء الشريك أمراً هاماً وضرورياً في العلاقة، حيث أنه لا توجد علاقة مثالية لأنة وبكل بساطة لا أحد كامل. فبدايةً علينا تقبل أننا لسنا بكاملين وقد نُخطئ. من البديهي ان هنالك أخطاء لا تُغتفر ولكن معظم الأشياء نستطيع غفرانها للحفاظ على ازدهار العلاقة الزوجية.

 الضحك والمرح

حافظ على علاقتك حية تتخللها الابتسامة والفكاهة كي ترى ابتسامة من تحب وتحافظ على قوة واسمرارية حياتك الزوجية، حيث انه من الصحي أن تكون قادراً على المزاح والضحك مع شريكك وأن لا تكون صارماً في كل شيئ.

كن صادقاً وثق بشريكك

يعتبر كلاً من الثقة والصدق أمراً هاماً وحيوياً في العلاقة الناجحة. حيث ان الصدق لا يعطي سبباً لشريكك في الشك بك أو عدم الثقة، واذا وجد الصدق والثقة في العلاقة فأنت ايضاً لست محتاجاً للتفكير أكثر من مرة في أقوال أو تصرفات شريكك، وعندها تقريباً يمكن لأي شيئ أن يكون مقبولاً في العلاقة طالما أن الصدق موجود بين الشريكين، في العلاقة الزوجية بإمكانك طبعاً الحفاظ على حياتك مع أصدقائك مثلاً ولكن كن صادقاً ولا تخفي شيئاً عن شريكك.

دعم الشريك عاطفياً

قد تتفاقم مشاعرنا أحياناً على الرغم من أننا نحاول جاهدين لكبح جماحها، ومن الهام إظهار الدعم العاطفي لشريكك وإعلامه بأنك موجود من أجله عاطفياً عند مروره بوقت عصيب ومكافتحه من أجل أمر ما. وذلك من أجل الحفاظ على الحياة الزوجية مزدهرة وقوية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع