الكلمات التي تستعملها كل يوم تُشكل واقعك الذي تعيشه الآن، إما تجعلك تبدو قويا، أو ضعيفا، وهي التي تمكنك من ترك الانطباعات الجيدة أو السلبية لدى الآخرين..
عموما المواقف الحياتية المختلفة تفرض على الإنسان الكلمات التي عليه استخدامها، وأسلوب المخاطبة الذي يعتمده الإنسان  في العمل يختلف عن المناسبات الاجتماعية الذي بدوره يختلف عن اللغة المستخدمة في المنزل.
هناك  كلمات بغض النظر عن مكان استخدامها تملك تأثيراً إيجابيا كبيراً، وتجعل الإنسان أكثر إقناعاً.
وهي كلمات رغم بساطتها تسهل الحياة المهنية والاجتماعية وحتى العاطفية أو الزوجية،
وفيما يلي الكلمات الستة :

1) “لأن” ، “بسبب” :

“لأن” أو “بسبب” تُستخدم لشرح الدوافع الكامنة خلف طلبك. ووفق الخبراء عندما تقول الدوافع المرفقة لطلبك دائما سيرفع نسبة موافقة الطرف الآخر على ما تطلبه.

2) “نحن” ، “معاً” :

الكلمتان تجعلك تبدو مدركاً لاحتياجات محيطك سواء في العمل أو في الحياة الاجتماعية أو في المنزل . وعندما يشعر محيطك بأنه جزء مما تقوم بطرحه فهو سيعتبر الطلب فرصة مشتركة يجب الموافقة عليها.

3) شكراً :

الشكر هو تعبير فوري عن التقدير والامتنان، وهو مفيد جدا في العلاقات الإجتماعية ولا يجب إهماله،
عادة ما يتم استخدام عبارة “شكرا” بعد انتهاء الحديث. لكن الخدعة هنا هي أن تستعمل كلمة “شكراً” عند بداية الحديث، وحينها ستلمس التأثير السحري لها.
فمثلاً حين تبدأ حديثك بـ”أشكرك لأنك استجبت بسرعة”، ثم تبدأ بحديثك… فإن الإيجابية التي فرضتها أنت ستجعل الآخر إيجابي بدوره.

4) “لو” :

الأغلبية من الناس لا تستعمل كلمة «لو»؛ لأنها بحسب اعتقادهم تُعبر عن التردد والضعف. لكن في الحقيقة الأمر ليس كذلك، قوة هذه الكلمة تكمن في استعمالها بشكل الصحيح.
يجب أن تذكر الكلمة لتعرض الخيارات المنطقية للمستمع بأسلوب مقنع بعيدا عن التردد والتمني. وحينها ستشهد التغيير السحري عند الآخر.

5) “مُمكن” :

حينما لا توافق على ما يقوله الطرف الآخر، لا تستعمل كلمة “كلا” أو “لا يمكن” ، وإنما استعمل كلمة “ممكن”. هذه الكلمة ستجعلك منفتحاً على تقبل أفكار الآخرين بعيداً عن السلبية.
أي حديث يتحول إلى السلبية مصيره الجدال وعدم التوصل إلى حل. واستعدادك لتقبل أفكار الآخر سيجعل الآخر بشكل لا إرادي يصبح أكثر ليونة عندما يدرك أنه مخطئ.

6) “سوف” :

كلمة “سوف” تنقلك من الوقت الراهن إلى المستقبل مما يجعلها كلمة قوية جداً، فهي تؤكد للآخر أن المحادثة التي حصلت للتو سوف تترجم إلى أفعال مما يُبعد أي سوء فهم في الموضوع، ويحولك من مرحلة التخطيط إلى مرحلة التنفيذ. وهذا الانتقال سيجعلك جديراً بالثقة بالنسبة لأي شخص.

أيضاً : هناك 5 حركات بجسدك تجعلك تبدوا مُتكبراً حتى إذا فعلتها من دون قصد، وينصح الخبراء بتفاديها

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع