يجد الإنطوائيون صعوبة كبيرة في التعامل مع المجتمع، خاصة أنه ينظر إليهم كأنهم غريبي أطوار لا يمكن التعامل معهم بسهولة، متكبيرن ولا يحبون الخير للآخرين، وفي ما يتعلق في بناء علاقات اجتماعية جديدة غالبا ما يتعثر الانطوائي كثيرا ويكون شديد الحذر في اختيار الشخص الذي سيتعامل معه، وفي هذا يسمع الكثير من الكلمات و الجمل التي يكرهها كثيرا من بينها التالي.

01 – ستجد متعة كبيرة في الحديث للآخرين

عادة ما يقدم المقربين للانطوائي نصائح كثيرة من قبيل الحديث مع الآخرين، وأن الحديث سيكون أكثر متعة عن الصمت، وكأن الحديث سيقدم له علاجا سحريا، قد يبدو الأمر وكأن الانطوائيين يكرهون الآخرين، لكن هذا غير صحيح على الإطلاق، فهم يفضلون البقاء وحدهم فقط لا غير حتى في الحفلات أو المجمعات البشرية، التي تستدعي الضرورة حضورهم إليها.

02 – هل يمكنك أن تغني لنا ؟

من بين الأشياء التي يكرهها الإنطوائيون بشكل كبير للغاية، هو أن تطلب منهم الغناء أو القيام بشيء ما أمام جمهور معين بشكل عام، (in public).

حاول الحذر من هذا الأمر وذلك لأنها تخلق شعورا كبيرا بعدم الارتياح، لأنهم حساسين بشكل كبير في هذه النقطة.

03 – هل لديك أي إضافة لقولها ؟

في بعض الحالات قد يطلب من الانطوائي الحديث حول موضوع معين وحين ينتهي الحديث قد يطلب منه أن يضيف شيء أو ما إذا كانت لديه أي إضافة، هذا العبارة تضيف الكثير من عدم الارتياح إلى الشخص الإنطوائي.

04 – هل أنت بخير ؟ تبدو صامتا بشكل غريب

التواجد مع شخص لا يتحدث كثيرًا قد يكون مرهقًا. ومع ذلك ، ويمكن قول الشيء نفسه عن الأشخاص الذين لا يتوقفون عن الحديث.

كيف ستشعر إذا أخبرك أحدهم أنك تتحدث كثيرًا؟

إذا كنت مع شخص صامت ، فهذا لا يعني أنه غريب أطوار أو مكتئب . في الواقع ، في بعض الأحيان ، قد يعني أنه سعيد للغاية.

05 – لقد وصلنا للتو ولا اود المغادرة الآن

هذا موقف لا يحسد عليه أي إنطوائي، ويتمثل في حضور حدث معين، ويبدأ بالشعور بالغرابة و الملل، ويرغب بمغادرة المكان فورا، لكن عكس الأشخاص العاديين، أو المنفتحين، الذين يجدون متعة في اللقاءات الاجتماعية و الحفلات فإن الإنطوائي يعاني من هذه المسألة بشكل كبير.

06 – الفاشل وحده يفضل البقاء في المنزل

بعد قضاء أسبوع كامل في العمل مع أشخاص آخرين ، لا يستمتع بعض الأشخاص إلا بقضاء الوقت بمفردهم لإعادة الشحن. أو ربما مع مجموعة صغيرة من الأشخاص.

هذا لا يجعل الانطوائي شخص خاسر وفاشل. ولا معادي للمجتمع. في الواقع، هو فقط شخص يفضل البقاء لوحده و الإستمتاع بالسكون و الهدوء.

هل أنت شخص إنطوائي أم اجتماعي ؟ لكي تعرف الاجابة بشكل علمي وحاسم، اضغط هنا في وأجري الاختبار التالي

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع