هناك صفات محددة يمكن أن تساعدك على اكتساب شخصية جذابة ومحبوبة ومؤثرة في تعاملك مع الناس وتفاعلك مع محيطك، إليك ستة صفات هامة تساعدك على الوصول إلى شخصية جذابة:

شرط أساسي يجب أن تتحلى به، الحفاظ على موقف إيجابي تجاه نفسك وتجاه الآخرين وأن تنظر بإيجابية دائماً إلى نفسك وإلى محيطك يُمكّنك من تعزيز قدراتك وإنتاجيتك مما يزيد من تأتيرك في الناس.

معاملة الأصدقاء والزملاء والمعارف العامة بإخلاص وأمانة وصدق، وذلك ينطبق أيضاً على جميع الناس حتى ولو كانت علاقتك بهم سطحية، فالإخلاص عمل نابع من القلب وبه يكتسب الفرد محبة الناس وإعجابهم، فكن مخلصاً في عملك وفي صداقتك ومع عائلتك ومع الناس جميعهم.

أحد الأشياء الضرورية التي تدعو الآخرين لاحترامك وهي عدم الكيل بمكيالين ولا تنافق هذا وذاك على حساب هذا المبدأ، فتعاملك مع الناس بعدالة هو أساس إيمانهم بك وبشخصيتك، والعدالة يجب أن تكون في أقوالك وأفعالك وتصرفاتك وهي التي تمنح للأشخاص شخصية جذابة.

على الشخص ان يعامل نفسه بصراحة قبل معاملة الآخرين بها، ولا يخشى أن يقول نعم أو لا حين ينبغي أن يقولها، ولا يجب أن يشطب هذه الكلمات من قاموسه، ولا يستبدل هذه الكلمات بعبارات أخرى ليس لها داعي. فمواجهة النفس ومواجهه الآخرين بكل صراحة والتعبير عن القناعات بكل صدق تزيد من المصداقية والتقة في النفس ما ينتج عنه شخصية مثير للاهتمام ومحترمة لدى الجميع.

المماطلة في اتخاذ القرارات وتسويفها سينعكس على شخصيتك بشكل سلبي للغاية، فالحياة تتغير بسرعة ومتطلباتها تختلف من يوم إلى آخر لذلك ينبغي أن تتخذ قراراتك دون تأني، حتى تستطيع أن تتحرك دائما وفقاً للمعطيات الجديدة التي تفرضها عليك الحياة.

الاحترام يجب أن يكون صفة متبادلة في العلاقات الإنسانية، كما تحب أن يعاملك الآخرين بحب واحترام، فعليك أن تبادر أنت بذلك ولا تسخر من الناس أو من مشاعرهم بل شاركهم إياها، وأشعرهم بتعاطفك دائماً معهم وبتقديرك واحترامك لهم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع