في المجتمعات البشرية توجد شخصيات عديدة مختلفة تُشكل تعريفاً عاماً للإنسان بصفته كائناً عاقلاً، تُوجد الشخصية الحدية، الشخصية الانطوائية، الشخصية الهستيرية، الشخصية الدرامية، الشخصية السيكوباتية، الشخصية السُفسطائية… وغيرها الكثير، تطرقنا لها بالتفصيل في مواضيع سابقة.
في هذا الموضوع سنضيف للقائمة شخصية جديدة، هي “الشخصية الغامضة”، هذه الشخصية تكلم عنها خبراء علم النفس ووصفوها بأنها تتميز بالقوة والكتمان والميل إلى عدم التحدث مع الآخرين، فهذه الشخصية تلجأ للانعزال وتجنب الكلام، بل والمبالغة في السكوت، لذلك تحضى بسحر خاص وتكون محط إعجاب وإثارة ودهشة وتقدير في نفس الوقت لدى الجميع.. وفيما يلي أبرز 6 صفات تتحقق بالضرورة في هذه الشخصية :

الصمت لمدة طويلة

أكثر صفة تتميز بها الشخصية الغامضة هي أنها قليلة الكلام للغاية، فمن يتحلى بهذه الشخصية لا يقول إلا ما قل ودل، ولا يمكن أن ينتزع منه الناس أي سر أو أعتراف.

قوة الملاحظة

الشخصية الغامضة تتمتع بقوة ملاحظة عالية تسمح لها بالتقاط أدق التفاصيل سواء بالعين أو الأذنين، فهي تصغي وتركز أكثر من أن تتحدث وبذلك تكون صورة شاملة غنية بالمعلومات عن المحيط الذي تعيش فيه وتحلل المعطيات بمنتهى الدقة وهذه الصفة تعتبر من اهم مميزات الشخصية الغامضة.

تفضل الألوان الداكنة

ما يميز هذه الشخصية كذلك، تفضيلها للألوان الداكنة خصوصا الأسود، في الملابس، وكل مقتنياتها من أجهزة وغيرها، فاللون الداكن يمثل لهذه الشخصية أفضل آلية خارجية تحفظ خصوصيتها وحيادها وموضيعتها.

التناقض

الشخصية الغامضة تكون متناقضة في سلوكها وتصرفاتها، وهو ما يمنحها بريق الغموض أكثر، فالتناقض الموجود في هذه الشخصية يثير التساؤلات والقلق لدى الناس الآخرين بدون أي تفسير، الشخص الغامض يعلم جيدا أن تأثيره يكمن فى قدرته على التناقض المتوازن وعدم الوضوح بالنوايا.

الشك

من الصفات التي تميز هذه الشخصية الشك وعدم الثقة في كل شيء، سواء في الأفكار أو في الأحداث أو في الأشخاص، هذه الشخصية تبني تصوراتها وقناعاتها بناءً على مبدأ واحد، وهو عدم تصديق أي شيء بصورة مطلقة 100%، فهي تضع كل الإحتمالات واردة دائما.

عدم التعبير عن المشاعر

يقصد بذلك كتمان المشاعر وكبتها وعدم البوح بما يختلج في النفس من هموم ومشاكل و فرح وسعادة.. (أي شيء يندرج في إطار الاحاسيس)، هذه الشخصية تحتفظ بمشاعرها لنفسها، حتى مشاعرها القوية (مثل الإعجاب والحب) لا تُصرح بها إلا بشكل نادر جدا، أو لا تصرح بها بشكل مطلق.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع