فجأة، قد لا تتذكر أين وضعت مفاتيحك رغم أن العملية لم تمضي عليها سوى دقائق معدودة. فقد يُخيل لك أحياناً أن الخرف تسلل مبكراً لعقلك وأن حالتك ستكون في تدهور مستمر.
طبياً، ليس بالضرورة أن يرتبط النسيان بأمراض خطيرة، بل أحياناً قد يكون أبسط من ذلك بكثير، فنمط حياتك اليومي قد يكون فقط هو الذي يسبب لك أضرارا بذاكرتك.
أي أنه بإمكانك العمل على تصحيح مقارباتك الخاطئة واستعادة ذاكرتك.
(تجدر الإشارة أنه مع بلوغ العقد الثالث فإن الذاكرة البشرية عموما تتراجع بنسبة 2٪ وتستمر بالتراجع نفسه كل ١٠ أعوام، لذا حاول أن تبقي توقعاتك واقعية استناداً إلى سنك)
فيما يلي أهم 5 عادات يومية تجعلك تنسى وفقا للخبراء :

1) تُفكر في العديد من الأمور دفعة واحدة :

إن كنت لا تتوقف عن التفكير طوال اليوم فأنت غالبا ستعاني من مشاكل في الذاكرة. خاصة إذا كنت تفكر بعشرات الأمور دفعة واحدة خلال ساعات اليوم.
فهذا يعني أنه لن يعلق في ذاكرتك أي مما تفكر فيه، إضافة إلى أن كل حدث يمر عليك خلال اليوم، لن تستطيع تذكره بسبب نشاط دماغك الذي كان منشغلا.

2) لا تحصل على قسط وافر من النوم :

عندما تنام لساعات كافية، ستبقى ذاكرتك حادة وفعالة بشكل ملحوظ،  ففي دراسة أجريت عام 2015 تبين أن الأشخاص الذين يحصلون على 4 ساعات فقط من النوم تكون ذاكرتهم معطوبة كلياً حين يتعرضون للضعوطات خلال يومهم ولا يتمكنون من تذكر أبسط الامور،
بحيث ثم تأكيد أن الحرمان من النوم يؤثر على الخلايا العصبية المرتبطة بالذاكرة ويمكنه على المدى البعيد أن يحول الضرر المؤقت إلى دائم.
إليك فيما يلي : عدد ساعات النوم المثالية لك حسب عمرك.. اكتشف كل عمر وساعته المثالية

3) تجلس طوال اليوم :

كل شخص يجب أن يقوم بنشاط بدني لمدة 150 دقيقة أسبوعياً، فهذا النشاط ضروري جداً لتنشيط الذاكرة.
إذا كانت وظيفتك اليومية تتطلب منك الجلوس لوقت طويل. حاول أن تتحرك كل ساعة أو ساعتين لمدة 5 دقائق.

4) الروتين :

الروتين يدخل العقل في حالة الجمود، فحين تقوم بنفس الأمر كل يوم فأنت تنفذها من دون أي نشاط دماغي. لذا يجب تكسر روتينك اليومي، لأن الاستمرار على هذا الحال سيلحق أضرار كبيرة بذاكرتك.
قم بنشاطات مختلفة كل يوم تتمحور حول دخول معلومات جديدة إلى دماغك، فهذا سيؤثر بشكل إيجابي على ذاكرتك.

5) تناول بعض أنواع الأدوية :

هناك أدوية تعالج بعض الأمراض لكنها بالمقابل  تشتت الذاكرة. بحيث تؤثر بشكل مباشر على خلايا الدماغ، وقد تحجب عمل بعض المستقبلات الكيماوية في خلايا الدماغ، كما أنها قد تعرقل إرسال الإشارات العصبية إلى كل خلايا الجسم، بما فيها الخلايا المسؤولة عن الذاكرة.
هذه الأدوية عادة ما تكون أدوية الحساسية والربو والسلس البولي والتشجنات المعوية، وأدوية الاكتئاب، الحبوب المنومة، وأدوية الكوليسترول.

في مقابل ذلك، هناك طريقة مثبتة علميا للقضاء على النسيان وتقوية الذاكرة في أقل من دقيقة واحدة.. اكتشفها

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع