يعاني الكثيرون مما يعرف بديون النوم وهو نقص النوم الذي يتراكم بمرور الوقت، حيث يعتبر معدل النوم الطبيعي ٧ ساعات وفي حال كان الشخص ينام لساعات أقل فإنه يعاني من نقص في النوم، ويؤدي تراكم ديون النوم إلى العديد من المشاكل الصحية والنفسية وتعطيل وظائف الجسم حيث يُضعف المناعة ويصبح الجسم غير قادراً على امتصاص السكر مما يؤدي إلى الوزن الزائد، وللحفاظ على الجسم وتفادي ذلك ينبغي علينا الانتباه إلى الإشارات التي يرسلها الجسم والتي تعتبر غير مؤذية، نستعرض عليكم مجموعة منها.

القيلولة الفعالة بشكل كبير

من العلامات التي تدل على أن الجسم بحاجة للنوم هي القيلولة لمدة عشر دقائق والشعور بعدها بالحيوية والنشاط واذا كانت القيلولة تجدد طاقة الدماغ في النهار فإن تلك علامة تحذير من الجسم. وتعبر القيلولة خادعة إذ قد نعتبر أن سببها هو التعب العام في الجسم في حين ان سببها الصحيح هو قلة النوم ومعاناة الجسم من (ديون النوم)، وبحسب الخبراء فإن القيلولة التي تمددنا بالطاقة فور الاستيقاظ منها هي دليل قوي على دين النوم.

القراءة الخاطئة لسلوك ومشاعر الآخرين

إن نقص النوم يؤثر في عواطفنا وأيضاً فهمنا لعواطف ومشاعر الآخرين وسلوكياتهم وهذا الأمر قد يهدد علاقاتنا الاجتماعية، فقد تعتبر أن زميلك الذي يبتسم لك دوماً يستهزئ بك، أو قد تعتبر أن الصوت العالي دلالة على غضبه. عليك الانتباه جيداً فلربما أنت تعاني من دين النوم.

الاستيقاظ متأخراً في العطلة

حسب خبراء النوم فإن ساعات النوم تعتبر غير كافية في حال كانت ساعات النوم تزيد بساعتين او ثلاثة في أيام العطلة عن باقي أيام الأسبوع، هذه المفارقة بين ساعات النوم خلال أيام الأسبوع ويوم العطلة تعمل على تعطيل عمل الجسم وتجعل الاستيقاظ في بداية الأسبوع صعباً، لذا يجب الحفاظ على جدول الاستيقاظ منتظماً وإعطاء الجسم حاجته من النوم.

التعب الشديد بعد النوم

لو كنت تشعر بالتعب الشديد على الرغم من قضاءك ساعات عديدة في النوم فإن ذلك دليلا على قلّة النوم، وبحسب الخبراء فإن ذلك يحدث لأن قلّة النوم تعطي شعوراً بعدم الارتياح مما يعطي انطباعاً للشخص ان الجسم لم يحصل على النوم الكافي.

النعاس بمجرد مغادرة العمل

يعتبر الخبراء أن شعور الشخص بالحاجة للنوم لأنه لا يجد ما يقوم به علامة كبيرة على ديون النوم، ويدل النعاس هنا على مشكلات النوم، ويكون الخلود للنوم أمراً صعباً عند التعب حيث يقضي الشخص كثيراً من الوقت في التنفس ومحاولة الراحة.

علاج ديون النوم

لعلاج مشكلة ديون النوم يُنصح بالحفاظ على أوقات النوم والاستيقاظ مضبوطة، واتباع ايقاع منتظم للنوم، هذه الطريقة تضبط حجم ديون النوم على الرغم من أنها قد تستغرق بعضاً من الوقت.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع