يحدث الانفصال العاطفي بين الزوجين لأسباب كثيرة، ومعظم من تعرّضوا لتجربة الطلاق، كانوا يعانون من عدم القدرة على التواصل العاطفي مع شريك الحياة، لذا فإن الانفصال العاطفي إنذار خطير بأن العلاقة الزوجية على وشك الانتهاء، لذا لابد من المصارحة ومشاركة المشاعر وذلك عبر تطبيق الطرق الخمس التالية.

1- أنتما فريق واحد:

أنتِ وزوجك لديكما أهداف مشتركة تصبّ جميعها في مصلحة أسرتكما، لذا اعملي بجهد من أجل مصلحة الأسرة، وحاولي دائماً تفهّم وجهة نظر زوجك، فالزواج مبني على المشاركة. 

2- تحدّثي عن المفاتيح السلبية في شخصيتك:

حددي مفاتيح السلبية في شخصيتك، وتحدثي مع زوجك عنها ليكون جاهزاً للتعامل معها بالأسلوب الصحيح، مثلاً عندما تكونين مريضة، أو أثناء الدورة الشهرية.

3- ضعي أهدافاً مشتركة:

وضع أهداف وقيم مشتركة بين الزوجين يعزز الشعور بأنكما فريق واحد، لذا من المهم تحديد أهداف زواجك. 

4- ابحثي عن أفكار لقضاء وقت ممتع:

لضمان ابتعاد الملل عن حياتك الزوجية، اقضي وقت ممتع مع شريك حياتك، هذا يجدد من الاثارة والحماس ويقرب بينكما، كإعادة إحدى الذكريات المتميزة، او الذهاب معاً إلى مكان جديد.

5- محادثة الـ15 دقيقة:

حاولي أن تضعي قانون محادثة ل15 دقيقة، تنفردين فيها مع زوجك يومياً بعيداً عن الالكترونيات ووسائل التشتيت الاخرى، انصتي له، هذه الدقائق ستحقق لك مستوى مرتفع من التواصل العاطفي مع زوجك.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع