عطلة الصيف هذه السنة ستكون مختلفة كلياً عن باقي عطل السنوات الماضية، والسبب هو فيروس كورونا الذي بدأ في الانتشار والتفشي منذ نهاية السنة الماضية وما زال مستمراً في ذلك، لهذا بات الشباب مضطرين هذه السنة لقضاء عطلة الصيف في منازلهم. قررنا في هذا المقال أن نعرض مجموعة من الأفكار الجيدة والمفيدة للشباب لقضاء عطلة الصيف في الحجر الصحي.

الدخول في مجال العمل الحر

يمكن استغلال العطلة الحالية في الدخول لمجال العمل الحر (الفريلانس)، فما تحتاج إليه هو جهاز كمبيوتر أو لابتوب وشبكة إنترنت ومهارة شخصية تمتلكها يمكنك الاستثمار فيها وصقلها للحصول على رأس مال إضافي.

من الأمثلة على مهام العمل الحر: الكتابة، التدوين، الترجمة، التصميم، المونتاج، التعليق الصوتي، الاستشارات وغيرها. ليس شرطا أن تكون محترفا لكي تدخل هذا المجال.

السفر ولكن من البيت

هو ليس سفرا بمعناه الحرفي ولكنه نشاط ممتع ومسلي يمكنك القيام به رفقة أبنائك أو إخوانك وأخواتك الصغار. كل أسبوع، قم باختيار بلد لديه عادات وطقوس غريبة وقم بمتابعة فيلم وثائقي حوله، وخلال يوم من ذلك الأسبوع قم بتجهيز إحدى الأكلات الشهيرة في ذلك البلد، ولو استطعت ارتداء ملابس تعود لثقافة نفس البلد ولعب ألعاب شعبية معروفة به فإن ذلك سيكون خيارا جيدا.

العمل التدريبي

هناك العديد من الشركات التي توفر تداريب صيفية عن بعد تكسبك خبرة في مجال معين وتساهم في تنمية وتطوير مهاراتك المهنية، والأهم من كل هذا أنها تثري وتضفي قيمة لسيرتك الذاتية. لا تتهاون في البحث عن تدريب مناسب لك ثم اصرف وقتك فيه.

تعلم مهارات وتطوير المواهب

بدلا من تضييع عطلتك الصيفية في أمور لن تفيدك، قم بتطوير مواهبك عبر التسجيل بدورات تنمية الهوايات عن بعد، وقم أيضا بالبحث عن مهارات جديدة يمكنك تعلمها عن طريق الإنترنت، مثل مهارة الرسم أو التصوير أو التعليق الصوتي أو أي مجال تهتم به. هناك الكثير من الدورات التكوينية المتوفرة على شبكة الإنترنت، لا ينقصك إلا أن تبحث عنها.

اتباع عادات يومية جيدة

لو كنت تتبنى في أسلوب حياتك عادات يومية سيئة ومضرة، فالعطلة الصيفية هي الفرصة الأكبر للتخلص منها واستبدالها بعادات يومية جيدة ومفيدة لك مثل النوم الصحي والمطالعة اليومية وممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتناول الطعام الصحي.

التعليقات

Hadi :
أريد العمل بالتعليق الصوتي ..
عبر الانترنت ولا أعرف الطريقة
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع