بسبب تطور إيقاع الحياة بسرعة في أيامنا هذه، أصبح الإنسان لا يكاد يجد وقتاً للراحة من الأشغال اليومية والعمل والالتزامات ومسؤوليات البيت إلا بصعوبة بالغة، ولكنه في نفس الوقت يكون في أمس الحاجة للجلوس مع أقرب الناس إليه والفضفضة لهم والإفصاح والبوح عما يجول في قلبه وخاطره، ويأمل أن يجد شخصا يساعده على حل مشاكله ويحافظ على هدوئه ويصغي إليه باهتمام، وقد يحين دورك يوما ما لتكون أنت هذا الشخص الذي يحتاج إليه المرء. من أجل إتمام هذه المهمة بنجاح، عليك تطوير مهارات التواصل والاستماع والتعمق فيما يقوله غيرك وذلك حتى تستطيع جعله يبوح بكل شيء في قلبه وعقله، لهذا نقدم لك 5 أسرار لو طبقتها فإنك ستنجح في ذلك:

السر 1: قبول الآخر على ما هو عليه

عندما يشعر الشخص بأنه لو قام بالبوح والاعتراف بما يجول في قلبه فإن نظرة الآخر ستتغير أو قد يحاسبه عن أمر ما فإن ذلك سيمنعه عن الحديث وسيرفض ذلك. لهذا لا يجب عليك إشعاره بهذا الأمر ولا تقوم بمحاكمته، بل دعه يقول ما لديه وما يريد حتى لو لم يكن مناسبا لك، فقط اصبر عليه وامنحه الفرصة لكي يفرغ ما لديه، ولا تنسى إشعاره بأهمية كل ما يقوله.

السر 2: الثقة المتبادلة

أشعره بأنك أهل للثقة ولن تخون ثقته بك ولن يعرف شخص آخر بما ينوي إخبارك إياه، استمع له جيدا وعلّق بشكل إيجابي. لا تشعره بأنك ضده وبأنه شخص وحيد في هذا الأمر، بل ادعمه وأشعره بأنك في صفه فذلك الوقت ليس الوقت المناسب لتعليمه الصواب من الخطأ بل هو الوقت الأمثل لكي تكون صديقاً جيداً.

السر 3: العودة إلى الماضي

أخبر الطرف الآخر بأن ماضيه لا يهمك مهما كان سيئاً وبأنه لا توجد حياة وعلاقة كلها سعادة وطمأنينة، بل الجميع يمرون بفترات ومراحل وتجارب سيئة ومؤذية وبأن كل ما يهمك هو الحاضر والمستقبل. هذا الأمر سيشعره بالراحة مما يجعله يبوح لك بما في داخله.

السر 4: استمع وأنت مطمئن وثابت وقوي

لن يستطيع الشخص أن يكمل بوحه وأنت على سبيل المثال تقوم بحركات وردود أفعال تدل على أنك متفاجئ من كل ما قاله وبأن الأمر سيء للغاية، لهذا عليك الثبات أثناء الاستماع للآخر والشعور بالاطمئنان والتحلي بالقوة لكي يثق بهذا الشخص ويخلص في بوحه.

السر 5: كن صادقا مع نفسك

لكي تنجح في جعل الآخر يبوح لك بما لديه فعليك أن تكون صادقا مع نفسك أولا حتى تكون صادقاً معه، وهذا يعني أن لا تتصنع أي كلام لا تشعر به، كن على طبيعتك وعلى ما اعتدت عليه وتصرف بنضج وبعقلانية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع