هناك أوقات قد لا تكون فيها الأمور جيدة في العلاقة . بالتأكيد ، في البداية تنسجم مع شريكك وتكون أكثر سعادة . ولكن بعد ذلك تأتي مرحلة لا تبدو فيها الأمور على ما يرام . هناك الكثير من الأشياء التي تبدأ في مضايقتك ويبدو أن العلاقة على وشك النهاية.
لكن الشيء المهم في مثل هذه الأوقات هو ملاحظة ما إذا كانت العلاقة تقترب بالفعل من نهايتها أم أنها ببساطة مرحلة سيئة يمر بها كلاكما . لذلك إذا لم تكن متأكدًا إلى أين تتجه علاقتك ، فابحث عن هذه العلامات الأربعة لتعرف ما إذا كانت مجرد مرحلة سيئة أم أن الانفصال وشيك.

الإنزعاج :

العادات والصفات التي كانت ذات يوم لطيفة ورائعة ، بدأت الآن تثير أعصابك! وأصبحت تحاول مراوغتها وفي الواقع أنت منزعج منها . إذا بدأت صفات شريكك في إزعاجك ، فهذه علامة على أن علاقتك تمر بمرحلة صعبة.

المضايقة :

كلما تحدثتما ، كان هناك خلاف وجدال حول شيء أو آخر . أنتما تفشلان في الاتفاق على أشياء متشابهة ودائما تتشاجران أو تتجادلان بكثرة . إنها فقط مرحلة سيئة في العلاقة ، الشجار والجدال من جوانب العلاقة الصحية ويساعد في جعلها أقوى.

نقص في التواصل :

أنتما الاثنان لا تتحدثان مع بعضكما البعض كما في السابق . عندما نقول هناك نقص في التواصل ، لا نعني الافتقار إلى التواصل بسبب الحقد والضغينة ، بل نشير إلى عدم القدرة على التحدث مع بعضنا البعض بسبب أنماط الحياة المليئة بالروتين المزدحم والتوتر.

الملل :

بمجرد انتهاء فترة شهر العسل ، قد يكون من السهل عليك الشعور بالملل . قد تشعر أن العلاقة لا تسير نحو التطور وتبدو مملة ورتيبة . هذا طبيعي تمامًا وهو علامة على أن علاقتك تمر بمرحلة سيئة . وهذا يجعلك تدرك أنك بحاجة ماسة لإعادة الشرارة في علاقتك. 

هذه العلامات تشير إلى أن علاقتك تمر بمرحلة سيئة ويمكنك تجاوزها ، ولا تدل على أن علاقتك على وشك النهاية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع