معظمنا يعتقد بأن العادات اليومية التي نقوم بها هي مجرد أفعال عادية وعشوائية بينما الحقيقة الصادمة التي توصلت إليها بعض الدراسات هي أن هذه العادات يمكنها أن تفضح أسرار شخصية كل واحد منا، ويمكن استغلالها لفك شفرات الآخرين وفهم شخصيتهم أكثر والتعرف على نقاط ضعفهم. هناك 4 عادات يومية نقوم بها يمكن أن تفضح أسرار شخصيتك، سوف تجدونها بالتفاصيل.

العادات الغذائية للشخص

حسب بحث أجرته مؤسسة أبحاث السلوك في لوس أنجلوس بأمريكا فإنه يمكن فهم شخصية الشخص وكشف العديد من صفاته انطلاقا من عاداته الغذائية. على سبيل المثال، الشخص الذي يأكل طعامه بسرعة ويقوم بتنظيف مساحته على الطاولة ويحمل أطباقه قبل انتهاء الآخرين من طعامهم فهو شخص يعرف أهدافه جيدا ويمتلك طموحا عاليا، كما أنه منفتح دائما على التجارب الجديدة. سرعة هذا الشخص في تناول الطعام ترتبط بسرعته في تجاوز خيبات الأمل والعثرات في الحياة بسرعة والتعامل مع الحياة بطريقة جيدة.

أما بالنسبة لمن يأكل الطعام ببطء ويكون آخر من ينهض من الطاولة فهو شخص يميل للسيطرة ويمتلك ثقة عالية بنفسه، هو شخص يقدر الحياة، وتناول الطعام ببطء يزيد من شعوره بالمتعة في الأكل.

طريقة استحمام الشخص

حسب بحث نشر بمجلة مكتبة الولايات المتحدة الأمريكية للطب، الشخص الذي يفضل الاستحمام بالماء الدافئ هو غالبا شخص يفتقد للدفء العاطفي، وكلما زادت الفترة التي يقضيها في الحمام الدافئ المليء بالبخار كلما دلّ ذلك على أنه يعاني من الوحدة، بينما الذي يفضل الاستحمام بالماء البارد هو شخص أناني وعنيد ولا يوافق على آراء الآخرين ولا يستمع إليها.

أيضا يميل الأشخاص الذين يشعرون بالوحدة للاستحمام أكثر من غيرهم بسبب غياب الدفء الاجتماعي أو الجسدي أو العاطفي في حياتهم.

الرسائل الواردة

طريقة تعامل الشخص مع الرسائل الواردة على بريده الالكتروني ورسائل الهاتف النصية يمكن هي الأخرى أن تكشف بعض أسرار شخصيته وتفضحه. بالنسبة من يمتلكون مئات إن لم يكن آلاف الرسائل غير المقروءة على البريد والمعلقة بدون أن يحذفها فهم يتصرفون بعشوائية، عكس من يحذفون الرسائل بسرعة فهم يسيطرون أكثر على حياتهم.

أيضا هناك نوع من الأشخاص تجد بريده لا يتضمن إلا بضع رسائل تعد على الأصابع، فهو في العادة يقرأ الرسائل الواردة ويحذف غير المفيد منها أو يقوم بأرشفتها في مجلد خاص. هذا النوع من الشخصية يتوتر لو لم يتفقد البريد لفترة طويلة وتسوء حالته لو فتحه ووجد الكثير من الرسائل غير المقروءة.

أما بالنسبة لمن يتلقى الكثير من الرسائل ولا يقرأها أو يحذفها فهو يتمتع بشعور كبير بالأمان والتسامح ويعتقد بأنه سيعثر على أي شيء يريده عندما يحتاج إليه.

الذوق في الطعام

حسب بحث قامت به مديرة قسم العلوم النفسية بجامعة لويولا بنيو أورلينز السيدة كيندل سكين، فإن ذوق الشخص في الطعام يؤثر على أخلاقيات الشخص وسلوكياته. كيف ذلك؟ هذا الأمر يشمل الطعام العضوي الخالي من المبيدات ومشتقات الحيوانات والهرمونات مقابل الطعام المليء باللحوم والدهون.

بالنسبة لمن يعشقون تناول الأطعمة العضوية فإن البحث توصل إلى أنهم لا يميلون لمساعدة الغرباء الذين يحتاجون المساعدة، كما أنهم أكثر قسوة في الحكم على التجاوزات الأخلاقية التي يقوم بها الآخرون مقارنة بمن يتناولون الأطعمة غير العضوية.

السبب هو أن تناول الأطعمة العضوية يدفع هؤلاء لتأكيد هويتهم الأخلاقية وشعورهم بأنهم قاموا بما ينبغي عليهم فعله وأدوا ما عليهم (غالبا ما تحتوي الأطعمة العضوية على مصطلحات أخلاقية مثل توازن صحي، أمان، نقاء الحياة)، وهذا ما يجعل رغبتهم في مساعدة الغرباء تقل.

التعليقات

جهينة :
موضوع جميل جدا .. أحببته ..شكرا لكم ❤❤
رد
حيدر :
جميل معلومات مفيدة و موضوعها كذلك❤
رد
حيدر :
جميل معلومات مفيدة و موضوعها كذلك❤
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع