الإنسان بطبيعته كائن اجتماعي يميل لخلق علاقات مع الاشخاص و مشاركة حياته كجزء من طبيعته البشرية, يستمتع بحقيقة انه يوجد اشخاص بامكانه ان يخبرهم كل شيء اراد, مشاركة المشاكل, البحث عن الحلول و توقع المساعدة من الطرف الاخر و هكذا.. لكن في بعض الاحيان يجب على المرء ان يتحلى بالتحفظ و أن يدرك أنه ليس كل شخص يحب الخير من قلبه
 و عموما توجد بعض الامور شخصية, و يحبذ أن تظل كذلك. في هذا الموضوع سنتطرق ل 4 اشياء يجب عليك كتمها و عدم مشاركتها مع أي احد كيفما كان و تحت أي ظرف...

مشاكلك مع الناس

كل شخص في هذا العالم يملك أناس محيطين به سواء اكانو أفراد عائلته أصدقائه أو زملاء العمل. قد تختلف نوعية العلاقة الي تجمعك مع هؤلاء الأشخاص, لذا فمن الطبيعي أن تحدث مشاكل بينك و بينهم بين الفينة و الأخرى, ولا يوجد أي داعي لمشاركة هاته المشاكل مع أناس اخرين فغالبا هم لا يهمهم الأمر و قد يجدون من الغريب جدا أن تخبرهم بهذا النوع من المعلومات و من الممكن أن يستخدمونها ضدك, لذا احتفظ بمشاكلك لنفسك !

مداخيلك المادية

كمية المال التي تجني شهريا أو سنويا هي معلومة هامة و شخصية تتعلق بك أنت وحدك. نحن نعيش في عالم يحكمه المال و الناس قد تفعل أي شيء لجمعه.
من الأفضل أن تحتفظ بحالتك المادية لنفسك و حتى لو طلب منك شخصا ما المعلومة فبامكانك دائما اعطاء جواب مفتوح.

أهدافك المستقبلية

أغلب الأشخاص يملكون حلما أو هدفا في حياتهم و يعملون من أجل تحقيقه. قد تكون تشتغل على مشروع أو شيء خاص تسعى له كفكرة عمل أو اختبار مهم و ما إلى ذلك... أشياء كهاته هامة للغاية و شخصية. من المهم عدم البوح بتفاصيلها لأي شخص كان.
لا يجب ان تتوقع أن كل الناس ستدعمك و تؤيدك. في الغالب نصاب بالاحباط من ارائهم.

معتقداتك الدينية او السياسية 

نحن نعيش في عالم حيث الناس يملكون تشبتا تجاه ارائهم, و غالبا ما تتحول هاته الاراء الى خلافات انت لست في حاجة اليها, هذا التعصب يكون في الواقع نابع من المعتقدات السياسية و الدينية, لذا لا حاجة ان تشاركها مع الناس تجنبا الصراعات و النقاشات الحادة التي ليس لها اي داع و قد تفسد سمعتك و تهدد مكانتك في العمل. 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع