لأيام، ظل العالم يتابع السباق المحتدم إلى البيت الأبيض بين دونالد ترامب وجو بايدن، والذي انتهى بإعلان وسائل الإعلام جو بايدن فائزاً ليصبح الرئيس ال46 في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية. لم يكن أحد يتوقع هذه الحملة التي دارت خلال جائحة لا تحدث إلا مرة كل قرن. استطاع جو بايدن أن يواجه ترامب، الرئيس غير التقليدي، وفي النهاية استطاع الانتصار عليه وفقا لوسائل إعلامية متعددة.
في المجمل، هناك 4 أسباب تفسر لماذا تم إعلان جو بايدن فائزاً بالانتخابات الأمريكية على حساب ترامب وهي كالتالي.

فيروس كورونا المستجد

هذا السبب يعتبر خارجا عن إرادة الاثنين، حيث تسببت الجائحة في وفاة أكثر من 240 ألف أمريكي في عام 2020، ناهيك عن الأزمة الاقتصادية التي نتجت عنها، مما أدى إلى فقدان ترامب لمصداقيته في الشعارات التي كان يرددها باستمرار.
حسب العديد من استطلاعات الرأي، يثق الجمهور في جو بايدن أكثر من ترامب فيما يخص طريقة تعامله مع فيروس كورونا. إذا يمكن القول بأن كورونا تسبب في هبوط شعبية ترامب بسبب طريقة معالجته للوباء.

حملة بايدن

حملة بايدن كانت ذكية كفاية لكي تدفع ترامب للتفوه بالأمور التي عادت عليه بالضرر مثل فيروس كورونا وموت جورج فلويد والوضع الاقتصادي وهذا ما جعله يدفع الثمن في النهاية.
ما لا يعلمه الكثيرون أن بايدن فشلت حملته في الترشح للرئاسة مرتين في الماضية وذلك في عامي 1987 و2007، حيث وضع نفسه في مأزق بسبب تصريحاته بسبب زلاته، لكن في المحاولة الثالثة كانت الزلات موجودة لكنها كانت نادرة وعرضية.

حملة بايدن تملك مالا أكثر

منذ شهر أبريل، امتلكت حملة بايدن مالا أكثر وكان وضعها المالي أفضل من حملة ترامب ب144 مليون دولار، لأن هذه الأخيرة أسرفت كثيراً. هذا الأمر جعل حملة بايدن تتفوق في الحملات الدعائية التلفزيونية، لكن الأمر لا يقتصر على المال فقط لأنه قبل 4 سنوات كانت حملة كلينتون أفضل ماديا من حملة ترامب لكنها على الرغم من ذلك خسرت أمامه.

دعم وسائل الإعلام له

الناظر في مختلف وسائل الإعلام الأمريكية يستطيع بسهولة ملاحظة دعم الإعلام له، بما في ذلك وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أن البعض ذهب لاعتبار أن وسائل الإعلام هي في الحقيقة من أعلن فوز بايدن بدون ركائز حقيقية، ترامب يعتبر وسائل الإعلام والشركات التقنية الكبرى هي من تحاول تصوير فوز جو بايدن بخلاف ما أفرزت عنه صناديق الاقتراع التي اذا تم فرز كل الأصوات القانونية فيها بدون تزوير فيسكون ترامب هو الفائز بحسب زعم ترامب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع