الشخصية السيكوباتية وعلى عكس الاعتقاد السائد بين العامة، هي شخصية شائعة الإنتشار، عندما تسمع كلمة “مختل عقليا” ، قد تفكر آكلي اللحوم، مثل هانيبال، او تيد بوندي لكن الأبحاث تشير إلى أن معظم السيكوباتيين الموجودين في المجتمع لا يقومون بأفعال عنيفة تجاه المجتمع، ويستطيعون الإندماج بشكل جيد، ولن تستطيع التعرف عليه انطلاقا فقط من النظرة السطحية، لكن عادة ما تكون لديه بعض الأنماط التي تمكن المحترفين في مجال علم النفس من التعرف عليهم، مثل طريقة حديثهم، وبعض العبارات التي يكررونها إما من أجل الضغط على الشخص المستهدف أو التلاعب به.
هذه بعض الجمل و الكلمات التي يكررها السيكوباتي :

أنت تبالغ في تحليل كل شيء

بالطبع هناك أشخاص يفكرون كثيرا في المواقف. هذه الطريقة في التفكير تساعدهم في معرفة ما إذا الشخص الذي يتعاملون فيها يحاول التلاعب بهم.
السيكوباتي يقوم بأشياء ويحاول الضغط عليك ليجعلك تشعر وكأنك تعاني من البارانويا، وحين تواجههم بالأمر يقوم باتهامك والقول أنك تبالغ في تحليل كل شيء و التفكير المبالغ فيه.

اكره الدراما

سوف يقوم السيكوباتي بتمجيدك و الإشادة بك و بطبيعتك المثالية والمريحة. ولكن لأنهم يشعرون بالملل بسرعة ، فإن هذا لا يدوم طويلًا.
السيكوباتي يعاني من الكذب المرضي، والخيانة المتسلسلة، ودائما ما يجعل نفسه الضحية.
وحين تعبر عن الإحباط الذي تشعر به نتيجة هذه التغيرات الغريبة في حياتك، خاصة وأنها تحدث بسرعة، يبدأ في جعلك تشعر بعدم الإرتياح، و اتهامك بأنك شخص درامي يحب الدراما، ونقاش الأمور التي لا تستحق ذلك، وأنك تجعل الأمور أكثر تعقيدا مما هي عليه.

أنت تسيء فهمي

في كل مرة يقوم بقول او فعل شيء يقوم سببا في أذيتك، يبدأ في تبرير الموقف و أنك تسيء فهمه، هذا طبعا يجعلك أنت دائما المخطئ فلا شيء يحدث من وراء ظهره وكل شيء أنت السبب فيه

أنت حساس للغاية

بعد أن يغرقك بالتمجيد و الحب الكاذب كي يستطيع كسبك في صفه، يبدأ السيكوباتي باللعب على مشاعرك، ويتجاهلك بسهولة ولأيام دون أي مبرر.
حين تظهر لهم حقيقة الأمر، وتحاول الوقوف من أجل حقك، يتهمك بأنك حساس للغاية، وأنك محتاج وتتطلبه كثيرا، يمكن أن وجه إهانات إليك، حتى لو كان ذلك عن طريق نكت، ليجعلك تشعر بالارتباك.

وفي موضوع مُتصل : هذه 13 علامة تدل على أن الشخص سيكوباتي

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع