بيل غيتس مالك شركة مايكروسوفت العالمية ومن أغنى أغنياء العالم، انتشرت العديد من الشائعات والأكاذيب حوله في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وهناك الكثير من يصدقها وينشرها، لهذا سنقوم بتصحيح بعض هذه الشائعات التي تلاحق هذا الرجل بشكل دائم.

قبل الخوض في تصحيح الشائعات، نذكر لكم بأن بيل غيتس قام بتأسيس شركة مايكروسوفت في عام 1975 وبعد ذلك تربع لفترة طويلة على عرش قائمة أغنياء العالم بثروة بلغت ذروتها 100 مليار دولار في عام 1999م، لكنها هبطت ل 93.3 مليار دولار في عام 2017.

أولاً:

معلومة تقول بأن بيل غيتس ذات يوم أوقع ورقة نقدية قيمتها 1000 دولار ولم يجد الوقت لالتقاطها من الأرض.

والحقيقة هي أن الحكومة الأمريكية ألغت وأوقفت الورقة النقدية من فئة 1000 دولار منذ سنة 1969 لعدم استخدامها بشكل واسع والحاجة إليها.

ثانياً:

انتشرت رسالة طويلة مرفقة مع عبارة “بيل غيتس” سوف يكافئك لو قمت بإرسالها لأصدقائك.. وبالفعل العديد من المستخدمين قاموا بإرسالها آملين في الحصول على مكافئة مالية من بيل غيتس.

الحقيقة أن هذه الرسالة لا تختلف عن باقي الرسائل التي تصلنا بعنوان “أرسلها ل20 شخصاً وإلا سوف تصيبك كارثة”.

ثالثاً:

قام بيل غيتس بسرقة تكنولوجيا آبل، وهناك قضية رفعتها شركة أبل على مايكروسوفت في عام 1988 بتهمة السرقة واستخدام تكنولوجيا وأنظمة تشبه التي ابتكرتها أبل.

الحقيقة أن هناك بالفعل قضية رفعتها أبل ضد بيل غيتس ولكن المحكمة قامت برفضها لأنها ألغت كل الحجج التي قدمتها أبل بسبب عدم كونها مقنعة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع