ليس هناك شيء أفضل من أن تكون سعيدا في حياتك الزوجية، وتعثر على الحب الحقيقي و صفاء الذهن، وأن تفكر في العودة للمنزل كل مساء، وأنت متأكد أنك لن تصادف مشاكل قد تزعجك، لكن هذا لا يحصل دائما، في العلاقات هناك الكثير من الأمور والعوامل التي تتحكم في الجو والمناخ العام للعلاقة، والتي من الممكن ان تسرع حدوث بعض المشاكل من بينها.

01 – الدخول المستمر في الجدالات

غالبا ما تفاقم الجدالات مشاكل العلاقات بسبب سوء الفهم ونقص التواصل، على سبيل المثال ، قد تكون شديد التركيز على جمع الأدلة لإثبات خطأ شريكك، حتى أنك لا تهتم بالاستماع إلى ما سيقوله. كما قال ستيفن كوفي ذات مرة ، “إن معظم الناس لا يستمعون بقصد الفهم ؛ يستمعون بقصد الرد “.

يبدو أن معظم الناس يعتقدون أن الجدال مع شريكهم سيحل مشاكلهم. لكن الحقيقة هي أن الجدالات غالبًا ما تزيد من أي شعور بالتوتر وتجعل المشكلة أسوء بكثير مما هي عليه بالفعل.
لذا فإن الحل الأفضل هو فهم سبب وجود مشكلة معينة ثم العمل معًا لإيجاد حل حتى تتمكن من منع حدوثه في المستقبل.

02 – قلة أو إنعدام التواصل الجسدي

يخلق الجنس شعورًا بالثقة. وبالطبع ، يمكن أن يكون انعدام الثقة ضارًا للغاية بعلاقة صحية. لذلك ، يمكن أن تنشأ المشاكل بسرعة كبيرة إذا كنت غير قادر على أن تكون حميمًا مع شريكك.

يجب التركيز على الحاجات الجسدية لكل واحد منكم، والعمل على حلول وسط، خاصة إذا كان هناك إختلاف كبير في الرغبة الجنسية لديكما

03 – عدم قضاء الوقت الكافي مع شريك الحياة

للأسف ، ليس هناك عدد سحري من الساعات التي يمكنك قضاءها معًا كل يوم أو أسبوع أو شهر،. لذا إذا كنت تأمل في أن نكتب لك “ثلاث ساعات في اليوم هي كل ما تحتاجه” ، يؤسفني أن أخيب الآمال.

عليكم قضاء الوقت الكافي معا من أجل معرفة كل ما يدور في فلك الآخر، والعمل على تحسين العلاقة و العمل عليها.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع