هنالك علاقة وطيدة بين نظامنا الحياتي اليومي الذي نتبعه وصحتنا الجسدية والنفسية. من المعروف أن تبني مجموعةٍ من العادات اليومية الصحية يمكن أن يعزز الصحة ويزيد معدل عمر الشخص ويمنحه جسما رشيقا شاباً. في حياتنا اليومية، نحن نرى الكثير من الأشخاص الذين يبدو شكلهم الخارجي أكبر من أعمارهم الحقيقية، فقد نجد شخصا يعاني من علامات الشيخوخة والتقدم في العمر رغم أنه ما زال في سن الثلاثين، هذا الأمر في الواقع يعود إلى مجموعة من العادات السيئة التي يمارسها هؤلاء الأشخاص بشكل يومي، والتي سنرصد منها ثلاثة في التفاصيل من أجل تجنبها والتمتع بمظهر يناسب عمرك الحقيقي.

الإكثار من استهلاك السكر

عندما تفرط في تناول واستهلاك السكر فإن هذا الأمر يجعلك تبدو أكبر من عمرك الحقيقي. السبب هو أن السكر يرتبط بالإيلاستين والكولاجين اللذان يحافظان على نضارة وصحة البشرة، وتناول الكثير من السكر يؤثر على عملية تسمى بالغلوزة يتفاعل فيها البروتين والسكر، مما يؤدي إلى نواتج نهائية متقدمة من الغلوزة تسبب ترهل الجلد وظهور التجاعيد. لو كنت تريد الحفاظ على مظهر شاب ووزن صحي وصحة جيدة فقلل من الأطعمة السكرية.

عدم وضع واقي الشمس

بما أن المظهر الخارجي للجسم يرتبط بالجلد وصحته، فإنه لا بد من وضع واقي الشمس بشكل منتظم لو كنت تريد أن تبدو أصغر سنا وتحمي جلدك من السرطان، فالأشعة فوق البنفسجية للشمس تعرض الجلد للتلف وتسبب تغيرات في الكولاجين في أعماق الجلد، مما يؤدي إلى ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة والخطوط الدقيقة في عمر مبكر. مع الأسف، يقتصر معظم الناس على وضع واقي الشمس عند ذهابهم إلى البحر، بينما من المفترض أن يضعوه عند ذهابهم إلى خارج المنزل.

التعرض للإجهاد المستمر

حسب الأطباء فإن التعرض للإجهاد المزمن والمستمر يلحق الكثير من الأضرار بالجسم، بما في ذلك ارتفاع الضغط والإصابة بأمراض القلب والأمراض المزمنة، ناهيك عن التسبب في الشيخوخة على المستوى الخلوي، حيث يؤدي إلى تقصير تيلوميرات الحمض النووي مما يؤدي إلى موت الخلية بسرعة. هذه العملية لا تسبب الشيخوخة فقط بل تعرض الشخص للإصابة بالعديد من المشاكل الصحية الخطيرة مثل السرطان وأمراض القلب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع