الخبرة الحياتية تختلف من شخص لآخر. وهذا الواقع يضع بعض الأشخاص عرضةً للخداع والاستغلال خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالعلاقات العاطفية.
في هذا الإطار، كشفت دراسة استبيانية لإحدى الجامعات الكندية أن هناك 3 أنواع من الرجال تزداد احتمالية أن يتعرضوا للإستغلال على أيدي النساء الماكرات لتحقيق أغراضن خاصّة، وقد لا يكشف الرجال حقيقة ذلك إلا بعد فوات الأوان.. وهم :

الرجل الباذخ

يعتبر الرجل الباذخ والمسرف أكثر أنواع الرجال عرضةً للاستغلال من طرف النساء الماكرات.
هذا النوع في حال وقع في الحب الخطأ من المحتمل أن يفلس رصيده المصرفي بالكامل مقابل نجاح علاقته العاطفية،
هناك دراسة في ذات السياق أوضحت أن العلاقات العاطفية في حال بنيت على اساس المادة هذا معناه ان نهايتها ستكون وشيكة يوم تغيب الاموال.
المرأة الماكرة عموماً يمكنها ان تستخدم اساليب لا تخطر في البال لزيادة ربحيتها من العلاقة التي هي في نظرها مجرّد تجارة عواطف رابحة فقط لا غير.

الرجل المُبتدئ

الرجل الذي لا يمتلك خبرة كافية ولا يتواصل كثيرا مع النساء أو لم يسبق له قط أن وقع في الحب.
التجربة الاولى تحمل الكثير من الاحداث التي تطبع في الذهن وتحمل دروس يُبنى على أساسها. لذا فالرجل المبتدئ إذا واجه إمرأة مستغلة فإنه يكون ضحية لها خصوصا لو كانت المرأة تعرف كيف تلعب على عواطفه بحيث لن يدرك حقيقة الأمور إلا بعد فوات الأوان.

الرجل العاطفي

تؤكد العديد من الدراسات أن الرومانسية الزائدة في غالب الاحيان تكون قاتلة. الرجل العاطفي يتأثّر دائماً بالمشاعر الصادقة التي تعتري قلبه، وهو مستعدٌ للتضحية بكل شيء مقابل الآخر، لذا في حال صادف امرأة ماكرة بالعادة يبني معها شخصية كاملة من المشاعر الصادقة، تتحوّل في النهاية لمجرد سراب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع