المشاكل جزء من العلاقة الزوجية ولا يوجد زوال يخلو منها، ولكن هناك بعض الطرق والأفكار البسيطة التي يمكن بواسطتها وقاية الزواج من بعض المشاكل التي تحدث بسب سوء النية أو التكهن بنوايا الزوج دون التأكد منها، وهو أمر يشعل المشاكل والمعارك الزوجية. لهذا سنقدم لك في هذا المقال 3 أسرار ستحمي علاقتك الزوجية بشكل كبير من المشاكل.

النية وراء المضايقات

بعد مرور فترة من الزواج، تبدأ بعض التصرفات البسيطة التي يفعلها شريكك والتي تضايقك بالظهور ، مثل أن لا يضع ملابسه في المغسلة أو يترك طبقه على الطاولة دون نقله للمطبخ، وهي بلا شك تصرفات لا تستحق خلق المشاكل، ولكن ما يغضك فيها هو تفسيرك لهذه التصرفات وليست التصرفات نفسها، فقد تظنين بأنه يقوم بذلك من أجل إزعاجك، بينما الحقيقة أنه يفعل ذلك بعفوية تامة وبدون تفكير.

وهنا يأتي دورك في تغيير طريقة تفكيرك والاقتناع بأن زوجك لا يتعمد إغضابك، لكن لو استمر شعور الغضب لديك، تحلي بالهدوء وحدثيه عن ذلك وتوصلا الى اتفاق يرضي كلاكما.

قراءة الأفكار

تكون التكهنات حول نية الشريك في كثير من الأحيان سببا في خلق المشاكل خاصة من طرف المرأة، والعجيب أنها تكتشف في نهاية المطاف وفي كثير من الأحيان بأنها كانت على خطأ.

على المرأة في هذه الحالة التوقف عن قراءة أفكار الشريك وخلق التكهنات، بل يجب عليها الاعتماد على الوضوح والشفافية والصراحة، فهذا يحمي العلاقة من الخلافات والمشاكل النابعة من سوء الظن.

أخطاء الزوج

هناك من لا تقبل أخطاء الزوج حتى لو أخطأ بالفعل، وتغضب لذلك وتستمر في إلقاء اللوم والاتهامات عليه، بينما من المفترض أن تقتنع بأنه بشر ومن الممكن أن يصيب كما من الممكن أن يخطئ، لهذا عليها التحلي بالتسامح والغفران وإعطاء فرص أخرى للشريك حتى يصلح أخطائه.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع