بسبب نمط الحياة المعاصر، أصبح الإنسان أكثر عرضة للتوتر والضغوط العصبية بشكل يومي، لهذا من المهم جداً أن يكون الشخص على دراية بمجموعة من الطرق الفعالة والعادات التي تخفف التوتر قبل أن يتحول مشكلة حقيقية. التوتر بالمناسبة هو نظام دفاع طبيعي يقوم به الجسم من أجل الحفاظ على يقظته والبقاء على الاستعداد دائماً، ولكن عندما يطول الأمر، فإنه يلحق أضرارا بالصحة. فيما يلي 20 عادة أثبتت الدراسات فعاليتها لتخفيف التوتر والسيطرة عليه.

تزيد مستويات التوتر والقلق عند من لا يأخذون قسطا كافيا من الراحة، لهذا احرص على النوم لعدد ساعات كافية وإراحة جسمك وعقلك.

من أفضل علاجات التوتر والقلق وتهدئة الأعصاب ممارسة التأمل، فكل ما تحتاج إليه هو مكان هادئ بعيد عن الضوضاء لكي تمارس فيه هذه التمارين.

حسب الأبحاث فإن الاستماع إلى الموسيقى يمكن أن يهدئ أعصاب الشخص ويخفف عنه الضغط ويساعده على الاسترخاء.

عندما تشعر بالقلق والتوتر، قم بمضغ العلكة فقد أشارت الدراسات إلى أن هذا الأمر يخفف من مستوى الكورتيزول (هرمون التوتر) في الجسم.

للعسل العديد من الفوائل منها تخفيف الالتهابات بالدماغ وتحسين الحالة الذهنية، لهذا عندما تشعر بالتوتر قم بتناول ملعقة منه.

ممارسة اليوغا تساعد على استرخاء العضلات واستعادة استقرار الهرمونات والتخلص من التوتر والقلق.

العيش في مكان فوضاوي غير منظم يزيد من مشاعر التوتر والعصبية، لهذا احرص دائما على ترتيب وتنظيم البيئة من حولك لكي تشعر بالرضا والسكينة والراحة.

من أفضل الطرق للتخلص من التوتر والقلق ممارسة التمارين الرياضية حتى الخفيفة منها، مثل المشي.

الإكثار من استخدام الهاتف والأجهزة الالكترونية هو الآخر يجعل الشخص معرضا لمشاعر التوتر والقلق، لهذا ينصح الخبراء بعدم التعرض لها بشكل دائم وأخذ استراحة منها.

يساعد الوقوف والقيام بتمارين تمدد العضلات في التخلص من المشاعر السلبية واسترجاع النشاط الحيوية.

يمكنك شراء كرة التوتر وحملها معك، وكلما شعرك بالارتباك أو التوتر امسكها واضغط عليها بقوة.

يمكنك ببساطة تناول قطعة من الشوكولاتة السوداء وسوف تلاحظ تحسنا في مزاجك، حيث إنها تخفف التوتر وتنظم مستوى هرمون التوتر الكورتيزول.

قم بممارسة تمارين الاسترخاء التدريجي. مثلا لو كانت رقبتك تؤلمك عندما تشعر بالتوتر، فركز على هذه المنطقة عبر الضغط عليها وتدليكها إلى أن تشعر بالراحة.

لو شعرت بالتوتر الشديد ولم تكن قادرا على القيام بأي شيء يقلل من مستوى التوتر لديك، فقم بإغلاق عينيك واهرب بالزمان والمكان إلى أمر آخر يشعرك بالراحة والفرح.

يمكنك استخدام زيت النعناع والخزامى والبابونج وغيرها لتدليك مناطق معينة من الجسم مما يساعدك على الاسترخاء والتحسن ويقلل من مستويات التوتر والقلق لديك.

يمكنك الشروع في العد عندما تشعر بالتوتر حتى تصرف عقلك عن التفكير في الموضوع الذي أزعجك إلى أن تهدئ.

قم بالتعرض لأشعة الشمس لمدة عشرين دقيقة لتحسين مزاجك والشعور بالراحة وتقليل القلق والتوتر.

قم بتجربة بعض الأفكار التي أثبتت نجاحها في تقليل الشعور بالتوتر مثل إشعال الشمع، تلوين الجدار، إدخال بعض عناصر الطبيعة إلى المنزل أو مكان العمل مثل التراب أو الماء أو الرياح.

حسب الخبراء فإن ممارسة تمارين براناياما للتنفس (استخدام منخار واحد للشهيق واستخدام الفم للزفير) يساعد في تخفيف التوتر، وهي نوع من أنواع اليوغا.

من الطرق الفعالة لتخفيف التوتر صب بعض قطرات الماء البارد على منطقة الرسغ ومنطقة ما وراء الرقبة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع