يرى خبراء العلاقات العاطفية بأن الشجار يدل على قوة العلاقة والحب بين الطرفين، وعلى تمسكهما القوي بالعلاقة ورغبتهما في الاستمرار سوياً، ولكن ينبغي أن يكون هذا الشجار صحياً ومثمراً ويتم وفق قواعد معينة. هناك مجموعة من الأمور والتصرفات التي لا ينبغي على المرأة القيام بها بعد الشجار مع الشريك حتى لا تزيد الأمور سوءاً سوف نستعرضها في التفاصيل.

— لا ينبغي أن تعمد المرأة لإيذاء الرجل بأي طريقة من الطرق سواء بالقول أو الفعل، فقد تسبب له جرحا لا يلتئم أبداً حتى بعد التصالح.

— لا ينصح بإنهاء الشجار بهدنة لأن ذلك لا يعني السلام الحقيقي والرضا والتصالح، والهدنة تؤدي في معظم الأحيان لبدء الشجار مرة أخرى بعد ارتياح كلا الطرفين.

— لا تعتبري الشجار بينكما كمعركة بها فائز وخاسر، بل يجب اعتبار كلاكما فائزين أو خاسرين.

— لا تحاولي استفزاز مشاعر الشريك بعد الشجار لأن ذلك سيزيد الأمر سوءا ولن يساعدكما في الوصول لحل للمشكلة.

— لا تفكري في المشكلة نفسها بعد الانتهاء من الشجار بل فكري في الحلول.

— لا تنسحبي من وسط الشجار وتديري ظهرك له وتتركيه يتحدث لوحده، هذا الأمر سوف يغضبه أكثر ويوسع الفجوة بينكما.

— لو كنت المخطئة وقمتِ بالاعتذار فافعلي ذلك بصدق وليس باستخفاف، واعملي على عدم تكرار نفس الأخطاء التي ارتكبتها.

— لا تذكريه بالعبارات التي قالها أثناء شجاركما ولا تستخدميها مرة أخرى كنوع من الانتقام.

— لا تعاتبي نفسك على شيء ما قلته أثناء الشجار.

— لا تتعامل بقسوة مع نفسك وتلقي اللوم عليها لأنك تسببت في اندلاع جدال بينكما. لو انتهى الجدال بطريقة مناسبة ودار وفق القواعد السليمة للشجار وتوصلتما لحل فهذا يدل على أنكما تريدان حقا استمرار العلاقة بينكما.

— لا تقومي بمناداته بأي صفة جارحة له.

— لا تخلقي الأعذار لتبرير الجدال الذي دار بينكما.

— لا تمارسي الحب معه لو كنت لا ترغبين في ذلك، بل يجب العمل أولا على التخلص من المشكلة وإيجاد حل فعلي لها.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع