الجميع مختلفون بطبيعتهم، وإذا جربت الكثير من العلاقات ولم تنجح ، فقد تتساءل مع ذاتك : هل من المفترض أن يكون بعض الأشخاص وحدهم؟
إذا سبق لك وأن شاهدت برنامج “ALONE” فحتما ستسمع الكثير من الكلمات حول المعاناة من كونك وحيدا ومعزلا عن الآخرين، لكن في بعض الاحيان يمكن أن تتعرف على آخرين يجعلونك تعتقد أن العيش والحياة وحيدا ممكنة، دون الإعتماد على الآخرين فهل تتوفر على هذه الصفات ؟

01 – تؤمن بكونك على حق أفضل من كونك سعيدا، تفضل الصدق على الخداع، وتحافظ على مواقفك وقيمك حتى وقت الشدة، ولا تخشى من فقدان آخرين، عند قول الحقيقة، وقد لا تراعي حتى مشاعرهم

02 – لا تستسلم في اي معركة ، إذا تحتم عليك القتال حتى آخر رمق فلن تتردد، هذا لن يجعلك تكون في علاقة مستقرة، فالعلاقات تتطلب التنازل من الطرفين فهل أنت مستعد لذلك، ؟

03 – تحب الأشياء بطريقة معينة، وفي وقت معين مما قد يجعلك غير مرتاح مع اي شخص آخر يعيش بطريقة مختلفة ، فقد تزعجك اصغر الامور المتعلقة بترتيب الاطباق فوق الطاولة، او ترتيب السرير، كما أنك قد ترفض رفضا قاطعا تناول الطعام في غير موعده.

04 – ما لك هو لك ، ما لي هو لي، فأنت ترفض أن يتدخل الآخرون في مساحتك و أشيائك الخاصة، ولا تقبل مفهوم المشاركة، او الإستعارة.

05 – لست على إستعداد لتقديم أي تنازلات، في أي مجال مهما كان نوع التنازلات، ترى على أنها نوع من الهزيمة و الضعف.

06 – لا احد سيتحكم بك، فأنت ترفض هذا رفضا قاطعا، لا تحب المفاجآت، ولا تثق في ان يقودك الآخرون، تعتقد أن لا احد يستطيع القيام بالامور أفضل منك، وتحب أن تكون أنت من يضع القوانين.

07 – تحب قضاء الوقت منفردا أكثر، فالراحة بالنسبة لك هي حين تجلس منفردا لتستمتع بالموسيقى التي تحب، او قراءة كتاب، أو فقط التحديق إلى النمل.

08 – لا تحتاج لاي أحد لإثبات شيء، جميعنا نحب أن نكون مستقلين، لكن في بعض الأحيان نرغب من يعترف ويحتفل بإنجازاتنا واننا قادرون على القيام ببعض الأشياء، ونثبت لهم أننا نستحق العرفان، لكن أنت ببساطة لست من النوع الذي ينتظر إعتراف الآخرين، فقط تحمل سفينة على ظهرك، ولن تنتظر من الآخرين أن يلتفتو إليك.

09 – تزعجك مشاكل الآخرين، فأنت لا ترغب بسماع أو مشاركة مشاكلك أو مشاكل الآخرين معك.

10 – انت متحكم، لا ترضى بأن يتحكم بك الآخرون، لكن ترغب أن يكون كل شيء تحت سيطرتك، وان تكون انت من يقود العلاقة، إذا كانت هناك علاقة، وترغب في وضع القوانين و الاسس التي تمر بها حياتك

11 – أنت شخص متوحد، كما كنت وكما دائما ستكون، فلا ترغب في الإجتماع مع أحد، أو الحديث معه، لا تحب سماع قصص الآخرين، وحتما لا تثيرك مشاكلهم، تحب قضاء الوقت وحيدا، وتعشق ذلك.

12 – لا تحب الفوضى أو الرفقة، إذا كانت المشاريع الوحيدة التي ترغب في التعامل معها هي مشاريعك و خططك، فحتما انت لن تكون مناسبا لعلاقة عاطفية مستقرة، فحين تعيش مع أحدهم، تعمل على التكيف مع مشاريعهم مواعديهم وحتى مواعيد الأشخاص الذين يحبونهم، وهذا يعني الكثير من الفوضى و الرفقة، والخروج والدخول، فهل انت حقا مستعد لهذا ؟

هل هذه الامور تجعلك تشعر بالوحدة أم الراحة ؟ شارك معنا تجربتك ؟

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع