الخشوع هو التأمل العميق ، والبعد عن اللغو، دائما ما يتم الإشارة إلى عظمة أجر الخشوع من منطلق ديني ، ولكن اذا نظر المرء إلى بعض الدراسات العلمية التي استمرت عشرات السنوات حول هذا الموضوع قد يتعجب؛ حيث أن الخشوع عبادة وعلاج وشفاء وله العديد من الفوائد الصحية التي سنتعرف عليها خلال مقالنا التالي :

1-الخشوع يعالج الصداع النصفي.

الكثير منا يعاني من الصداع النصفي معظم الأوقات وذلك لما نتعرضله من جرعات زائدة من الاشعاع حيث اننا نعيش وسط موجات كهرومغناطيسية ، فاثبتت الدراسات العلمية التي أجراها د. محمد ضياء الدين حامد أستاذ العلوم البيولوجية ورئيس قسم تشعيع الأغذية بمركز تكنولوجيا الإشعاع أن السجود في الصلاة يخلص الجسم من هذه الشحنات الزائدة.

2-الخشوع ينظم التنفس.

الخشوع يخفض نسبة التنفس مما يساعد على الوصول للراحة النفسية المثالية ، وأيضا انتظام التنفس بسبب الخشوع يساعد على التخلص من التوتر والقلق ، ويعالج أولئك الذين يعانون من نوبات عصبية مزمنة.

3-الخشوع يحسن أداء القلب.

كما وضحنا من قبل أن الخشوع يساهم في انتظام التنفس وبالتالي يتحسن جريان الدم في الجسم وبالتالي يتحسن أداء القلب مما أيضا يساعد في تقوية النظام المناعي. 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع