قد تكون معجبا بشخص ما، أو تريد التعرف عليه، لكن المشكلة أنه لا يعرفك، لهذا تبدأ في البحث عن طريقة مناسبة لفتح موضوع معه والتعرف عليه. هناك العديد من الحيل والنصائح التي يمكنك الاعتماد عليها من أجل هذا الأمر، سوف نستعرض عليكم عشرة منها في تفاصيل الموضوع.

ابتعد عن الحيل التقليدية

باختصار الحيل التقليدية هي حيل مملة ولا يأخذها الآخر على محمل الجد، مثلا سؤاله "كم الساعة الآن؟ كيف هو الطقس؟". الإجابات على هذه الأسئلة التقليدية ستكون مختصرة ولن تكون كافية لتجريا حديثا مطولا، لهذا فكر في موضوع آخر مهم ومشترك بينكما يمكنك من خلال جذب انتباهه وفتح موضوع بينكما.

علق بشكل إيجابي

لا تقم بالتعليق على أمور سلبي وأنت تحاول فتح موضوع مع الآخر لأن ذلك قد يؤدي لردة فعل سيئة منه. لا بد أن هناك أمور إيجابية في كل موقف لهذا ابحث عنها وعلق عليها فهي فكرة جيدة لبدء الحديث مع شخص لا تعرفه.

حضر نقاط سريعة للتحدث

لا تنسى بأنك تمتلك فرصة واحدة فقط للتحدث مع الشخص الذي أمامك وإقناعه بما لديك أو فتح موضوع معه، لهذا سيكون من السيء بدء الكلام وأنت لا تمتلك شيئا لتقوله. من الأفضل أن تحضر بسرعة النقاط التي ستتحدث فيها معه.

اطلب رأيه

من الحيل التي يمكنك اللجوء إليها لفتح محادثة مع الآخر هو سؤاله عن معلومة أو طلب رأيه في أمر ما ولا يهم إن كان جوابه سيكون بالرفض أو الإيجاب.

اعرض المساعدة عليه

لا تنسى بأن خلق انطباع أولي جيد أمر مهم للغاية لهذا سيكون من الجيد استغلاله عبر عرض المساعدة عليه.

اطلب منه نصيحة

سيكون من الجيد أن تطلب المساعدة أو نصيحة ما من الآخر فالناس يحبون عادة أن يقدموا المساعدة لغيرهم. يمكنك على سبيل المثال طلب بريده الشخصي أو رقمه لكي تبقيا على تواصل وهذا ما سيعد فرصة جيدة لبدء التعرف عليه.

أسلوب الإطراء

لو كان الشخص الذي تريد فتح موضوع معه من الجنس الآخر فيمكنك استخدام أسلوب الإطراء للفت انتباهه وبدء المحادثة معه، فهذا سيشعره بأنه شخص مميز.

اعرف اسمه ووظيفته

لا تفتح حديثا مع هذا الشخص إلا وأنت تعرف جيدا من هو وما هو اسمه ووظيفته، فذلك سيجعله يدرك بأنك مهتم به بالفعل.

ابتعد عن الأسئلة التي جوابها نعم أو لا

عندما تفتحان بالفعل موضوعا للتحدث حوله، استغل الفرصة جيدا واضمن المزيد من الوقت في الكلام معه وذلك بالتريث والتفكير في الأسئلة المفتوحة، والابتعاد عن الأسئلة التي يكون جوابها مقتصرا على نعم أو لا.

استمع جيدا لما يقوله

لا تنسى أن تترك انطباعا أوليا جيدا لدى الآخر والحصول على معلومات للتواصل معه لاحقاً، وعلى الرغم من أنك تمتلك الكثير مما تريد قوله إلا أنه ينبغي عليك الاستماع جيدا لما يقوله.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع