يريد الكثير من الأشخاص أن يكونوا اجتماعيين ويحصلوا على العديد من الأصدقاء، لكن قد يحول خجلهم دون تحقيق ذلك، فالخجل مشكلة نفسية تعاني منها فئة عريضة من المجتمع وينبغي علاجها بشكل سريع قبل أن تتحول لمرض في المستقبل. لو كنت تعاني من الخجل الاجتماعي وتريد التخلص منك فقم باتباع الـ5 نصائح التالية التي سنستعرضها عليك بالتفاصيل.

البدء مع المقربين منك

يمكنك تدريب نفسك عبر ممارسة بعض العادات الاجتماعية مع الأشخاص المقربين منك والذين تعرفهم فذلك يسهل عليك الأمر في البداية. على سبيل المثال احرص على النظر لأعينهم (التواصل البصري) وتغيير لغة جسدك لكي تبدو واثقاً من نفسك. أو يمكنك طرح الأسئلة على من ترتاح للحديث معهم ولا تنسى التبسّم في وجوههم. لو كنت مضطرا للتواصل مع شخص غريب عنك فيمكنك في البداية مثلا تجهيز مقدمة بسيطة لبدء النقاش معه.

التفكير قبل الكلام

أكثر جزئية صعبة في التواصل مع الآخرين بالنسبة لمن يعاني من الخجل هو البداية، طريقة بدء الحديث. لهذا فكر ملياً عما تريد التحدث عنه وكيف. مثلا، يمكنك تقديم نفسك في البداية ثم طرح السؤال حول ما تريد معرفته. بعدها ستجد بأنكما أصبحتما بالفعل تتبادلان الحوار.

التدرب أمام المرآة

من الحيل التي يمكن أن تساعدك على الاستعداد جيداً للقيام بأمر ما كنت تتجنبه بسبب شعورك بالخجل، مثل التحدث لشخص غريب، هو أن تقوم بتدوين ما تريد قوله ثم الوقوف أمام المرآة وقوله مرارا وتكرارا بصوت عال. المهم أن تبدأ بذلك ولا بأس إن لم تكن النتائج مرضية كما توقعت، فبلا شك ستكون النتائج أفضل في المرة المقبلة.

تحدث لمن يشاركونك نفس الاهتمامات

ينصح في بادئ الأمر البحث عن أشخاص يشبهونك، يشاركونك نفس الاهتمامات. تحدث إليهم وتقرب منهم وطبق ما تعلمته (لغة الجسد، التواصل البصري، فتح موضوع للنقاش). هذا الأمر سوف يكسبك الثقة بالنفس وسيجعلك تكتسب المزيد من الأصدقاء.

لا تسمع لكلام الناس

من أبرز الأسباب التي تعيق الأشخاص الخجولين عن اتخاذ خطوة جريئة للتغلب على خجلهم هو كلام الناس عنهم، وتفكيرهم بما يقولونه. لا تشعر بالقلق ولا تكترث لما يقوله الناس حولك، بل المهم هو أن تبلي بلاء حسنا يشعرك بالرضى عن النفس ويجعلك تتغلب على خجلك في قادم المواعيد.

يخاف الشخص الخجول في معظم الأحيان من القيام بأمر يعتقد الآخرون بأنه لا يستطيع فعله وهو ما يسبب نظرة سلبية للذات. تشجع وتصنع الثقة بنفسك حتى لو لم تكن كذلك ولا تهتم بما يقوله الآخرون.

في النهاية، تذكر بأن الخجل ينتج عن قرارات الشخصية، وتخلصك منه هو قرار شخصي أيضا لا يحتاج منك إلا لبعض الشجاعة والثقة بالنفس والعزيمة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع