هناك الكثير من وضعيات الجلوس المفضلة عند الجميع، حسب الكرسي و الرفقة، و أيضا حسب الحالة النفسية، التي تتحكم في وضعية جلوسك، ويمكن لإختيار وضعية الجلوس أن يوصل رسائل للمتلقي، ويمكن أيضا أن تؤثر سلبيا أو إيجابيا على حالتك الصحية
يفضل بعض الذكور و الأناث وضع الساق على الساق الأخرى و هذا يعني الجلوس بشكل غير مستقيم… وقد يعانون من مضاعفات صحية نتيجة وضعية الجلوس هذه، ولن تستطيعوا ربط الأمرين بسهولة، كون الأمر يبدوا طبيعيا جدا وغير مؤذي، وهذه هي الأمراض و المضاعفات الصحية التي يمكن أن تصابوا بها نتيجة وضعية جلوسهم الخاطئة.

الدوالي و الألام المصاحبة:

وضع الساق على الساق الأخرى بالإضافة لكونها مؤذية للمرأة الحامل و قد تسبب مشاكل و مضاعفات، فهي أيضا تسبب  دوالي الساقين أو توسع الأوردة، دوالي الأوردة هي أوعية دموية وتحديداً أوردة متسعة تشبه الحبال تجري تحت جلد الساقين مباشرة، ويحدث هذا بسبب غلق الشرايين مما يرفع الضغط في الأوعية الدموية في الساقين، و ينصح بعدم الجلوس بهذه الوضعية طويلا بالإضافة للإكثار من للمشي.

ألام الظهر و الرقبة:

إن الضغط الناجم عن الجلوس بشكل غير مستقيم لوقت طويل يسبب ألام الظهر و الرقبة،  ويجعلك عمودك الفقري غير مستقيم، بالإضافة لألم الظهر و الرقبة قد يسبب بمضاعفات صحية اخرى،

إنتفاخ الشرايين:

تعاني النساء أكثر من الرجال، من مشكلة إنتفاخ الشرايين أو ما يصطلح عليها “بالعنكبوتية”،  وتساهم وضعية الجلوس الخاطئة بحدوث نزيف صغير في الأوعية الدموية و تمنع مرور الدم في إتجاه القلب،

إرتفاع ضغط الدم:

إن عرقلة تحرك الدم في الجسد، يحفز القلب على ضخ المزيد من الدم، مما يرفع الضغط الدموي في الجسد، وهذا الأمر بالإضافة لكونه يسبب ألام في الرأس و أعراض مرضية أخرى فهو أيضا يسبب مشاكل في القلب

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع