تأسست شركةWhatsApp  سنة 2009  من قبل الأمريكي بريان أكتون والأوكراني جان كوم، وكلاهما من الموظفين السابقين في موقع ياهو الشهير. الذي يقع مقره بسانتا كلارا بكاليفورنيا. وقد اشترت شركة فيسبوك واتساب سنة 2014 بمبلغ 19 مليار دولار.

وقد لقي واتساب شهرة عالمية، بسبب الفكرة التي اعتمد عليها، من خلال استخدام أرقام الجوالات كمبدأ لإضافة الأصدقاء، والتراسل معهم.

فلا تفتر الشركة عن التحديثات الجوهرية كان آخرها إضافة ميزة مكالمات الفيديو الجماعية، وذلك سنة 2018. بالإضافة إلى ميزة الملصقات التي رأَتِ النور منذ أيام فقط.

لكن لا ميزة يمكن أن تلقى رواجا أكثر من تلك التي تُعِدُّها الشركة حاليا. فقد أكد موقع

WABetaInfo  الشهير بتسريباته بأن التطبيق يعمل على ميزة جديدة تمنع رؤية الرسائل المجهولة إلا بعد التحقق من هوية صاحب الرسالة، عبر مزايا التعرف على الوجه.

لا شك بأن هذه الإضافة ستشكل نقلة نوعية في عالم التأمين ضد مخترقي الهواتف. خصوصا مع الفضائح المتتالية التي لحقت شركة بشكل عام.

التطبيق سيتحقق من هوية مستخدميه

والهدف من هذه الميزة هو أن يتأكد التطبيق، أن صاحب الهاتف والحساب الحقيقي هو من يحاول قراءة الرسائل.

وإن لم يتمكن تطبيق واتساب من التعرف على المستخدم، فإنه سيطلب منه تسجيل الدخول عبر كلمة المرور الخاصة بالهاتف نفسه.

ولم تأت تسريبات الموقع على ذكر طريقة التحقق من هوية المستخدم في هواتف أندرويد، لكن من المتوقع أن يعتمد على نفس خصائص التعرف على الوجه والبصمة.

وأشار الموقع إلى أن الميزة الجديد حاليا في الطور التجريبي “ألفا” الذي يسبق “بيتا”، دون أن يحدد موعدا بعينه لإطلاقها

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع