يجد الكثيرون صعوبة في إختيار العطر المناسب وخاصة مع هجوم ممثلي العلامات التجارية في محال العطور ورغبتهم بتجربة أنواع عدة من العطور الأمر الذي يجعل اختيار العطر من بين أكثر الأمور التي تُوقِعنا في حيرة من أمرنا لذا إليك أهم 5 نصائح تساعدك على إختيار العطر المناسب لك :

1. لتجنب اختلاط الروائح من الأفضل عند توجهك لشراء عطر عدم وضع أي عطر قبله و الحرص على تجربة العطور على الورق المخصص لها وفي حال إعجابك بأحد العطور ننصحك بتجربته على اليد ولتجنب خلط أكثر من رائحة يجب عاليك عدم تجربة أكثر من عطر في نفس الوقت بالإضافة لتحديد نوع الرائحة التي ترغب بتجربتها مثل عطر يحتوي على العود أو أزهار الباتشولي أو عطر خفيف ملائم لفترة النهار .

2. ينصح بعدم التسرع في اختيار العطر وأخذ الوقت الكافي وتجربته على جلدك وملابسك لاختبار درجة التركيز والثبات حيث  تحتوي العطور على 3 درجات تركيز بالعادة فما تشمه في بداية رش العطر يعتبر ذروة التركيز بينما يمكنك شم الدرجات الأخرى بعد فترة من الزمن .

3. عندما يتعلق الأمر بالإصدارات المحدودة من العطور يمكن أن يلعب تصميم الزجاجة وطريقة تسويقها دوراً كبيراً في رفع سعر العطر لذا لا تنخدع بإرتفاع سعر العطر حيث يحاول بائعو العطور تضليلك بأنه كلما ارتفع سعر العطر ارتفعت جودته ودرجة ثباته ولكن الحقيقة قد تكون عكس ذلك .

4. عليك التأكد أولاً من اختيار التركيز المناسب بحسب طريقة الاستخدام الأنسب لك حيث تختلف التركيبات العطرية باختلاف تركيزاتها فتنقسم العطور إلى 3 أنواع: الزيت العطري وماء العطر أو "أو دو برفيوم eau de parfum" وماء التواليت "أو دو تواليت eau de toilett" فالزيت العطري هو التركيز الأكثر كثافة للعطور والأعلى تركيز و ماء العطر هو الأكثر شيوعاً للاستخدام اليومي للعطور و"أو دو تواليت"هو التركيز الأخف من العطور الذي يمكن استخدامه داخل المنزل. 

5. من المهم تجربة عطور جديدة والابتعاد عن تكرار نفس العطور دائماً فمن بين أكثر الأخطاء الشائعة التي نقع بها عند اختيار العطر دائماً هي شراء نفس العطر القديم الذي كنا نستخدمه دون اكتشاف الأنواع الجديدة من العطور .

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع