إذا كنت من متتبعي الأخبار الصحية و الرقمية على حد سواء، فربما تكون قد مرت امامك عبارة “Text Neck” أو “عنق الكتابة”، هذه العبارة متداولة بشكل كبير حاليا في الأوساط الصحية،
عنق الكتابة أو “Text Neck” مصطلع يستعمل للتعبير عن ألام العنق و الأضرار التي تحدث نتيجة النظر الطويل إلى الأسف في شاشة الهاتف، اللوحة الرقمية، بشكل متكرر ولمدة طويلة،
وهذا الامر يتزايد بشكل متسارع، فقد وصلت في السنوات الأخيرة أعداد كبيرة من الحالات للمستشفيات يعانون ألم و شد عضلي في الرقبة  والظهر، وعند التشخيص إتضح أن السبب هو النظر الطويل إلى الأسفل
ألم الرقبة الناتج عن الإنحناء الداعم لها، لا يحدث نتيجة الكتابة لسنوات فقط، لكن هذا عنصر إضافي يسببه النظر بشكل طويل جدا إلى الاجهزة المحمولة، مما يجعل العلماء قلقين حول صحة الجيل الصاعد، حيث يمكن للأمر أن يسبب تلف دائم للأعصاب الشوكية، والذي قد يؤدي إلى ألم في الرقبة بشكل دائم

ما هي أعراض “عنق الكتابة” “Text Neck”

عند الكتابة غالبا ما يقع لك ألم في الرقبة و الم في عضلات الظهر، ويمكن أن تؤدي إلى ألم في الجزء العلوي للظهر، من خفيف إلى حاد جدا، وأيضا تشنجات عضلية في الجزء العلوي من الظهر

ألم في الكتفين، في حال تضرر العصب الشوكي ممكن أن يؤدي الأمر إلى ألم في اليدين أيضا، والذراعين

لأي درجة هو شائع هذا المرض ؟

ليس هناك رقم ثابت حول الحالات لكن أثبتت الدراسات على أن 79 في المئة من الناس البالغ عمرهم ما بين 18 إلى 44 سنة، يحملون هواتفهم معهم طوال الوقت، وهذا يجعل فرضية كون أن الرقم مرتفع جدا واردة،

strain-sprain-from-whiplash

كيف يمكن معالجة هذه الحالة؟

ينصح أولا برفع الهاتف للأعلى قليلا عوض إنزاله للأسف طوال الوقت

أخذ إستراحة بعد كل 20 إلى 30 دقيقة من الكتابة، و يفضل وضع مؤقت خاص يقوم بتنبيهك

إذا كنت تعمل في المكتب تأكد أن شاشة الحاسوب مرفوعة بشكل جيد حيث تقابل مستوى عينك ولا تجعلك تضطر للإنحناء كثيرا من أجل العمل.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع