هناك آلاف المقاطع على شبكة الأنترنت، والتي تتمحور حول إمكانية جذب أي فتاة إذا قمت بإبراز مظاهر الغنى، مع سيارة فاخرة، وهو ما خلق جدلا واسعا، حول إمكانية جذب النساء بالمال، فهل حقا كل النساء يعطين أهمية كبيرة للمال ؟

الإجابة على هذا السؤال لن تكون بنعم ولا، لأننا هنا نتعامل مع العقل و النفس البشرية، والتي تميل في هواها حسب التكوين الإجتماعي، الثقافي للفرد المستهدف.

بشكل عام يشكل المال مصدر جذب للنساء و الرجال على حد سواء، فالمرأة تبحث عن الشخص الذي يوفر لها الاستقرار المادي و المعنوي.

كثرة المال بشكل عام ترمز إلى أن الناجح، وهذا يعزز حظوظه لدى الأنثى، بدافع الغريزة تنجذب المرأة إلى الشخص الذي سيوفر لها الأمان، و الإستقرار.

المرأة أضعف من الرجل من الناحية الجسدية ، كما أن الحمل وتربية الطفل يعيق قدراتها . لذا فإن النساء يعتمدن على الرجال في توفير الحياة المناسبة لهن وأطفالهن ، ولهذا السبب يقدّرن الموارد عن المظهر في بحثهن المحتمل عن الشريك

وجدت دراسة أجريت عام 2010 في معهد جامعة ويلز أن الرجال الذين التقطت صورهم مع سيارة بنتلي فاخرة، تم تصنيفهم على أنهم أكثر وسامة من الرجال الذي التقطت صورهم مع سيارة عادية.

دراسة أخرى أجريت سنة 2014 ذهبت إلى أن الرجال في منازل فاخرة تم تصنيفهم على أنهم أكثر جاذبية من الرجال الذين يسكنون مع شركاء في شقة واحدة.

ومن المثير للاهتمام ، أنه وعلى النقيض لا يبدو أن الرجال ينجذبون أكثر إلى النساء عندما يوضعن في سياق رفيع المستوى.

الخلاصة تقول بأن المرأة بشكل عام تنجب إلى الرجل الذي يظهر عليه النجاح المادي بشكل كبير، مع تحديد بعض الاستثناءات، التي تتحكم فيها طريقة تفكير و النمو السيكولوجي للمرأة

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع