من العادات السيئة التي توجد ببعض الرجال هو أنهم ينظرون للنساء الأخريات رغم وجود شريكاتهم برفقتهم حتى لو كان الأمر لبضع ثواني، وهذا ما يعد إهانة لها ويشعرها بالسوء ويجعل الشك يتسلل إليها. بلا شك النظر لامرأة أخرى هو إساءة لأنوثة الشريكة وللعلاقة ككل، وبما أن الأمر مقتصر على النظر فقط فإنه يمكن السيطرة على هذه العادة قبل أن تتطور أكثر. نستعرض عليكم فيما يلي مجموعة من الخطوات التي ينصح الخبراء بتتبعها في حال كان شريكك ينظر للنساء الأخريات رغم وجودك برفقته.

أول ما ينبغي عليك فعله هو البحث عن السبب الذي يدفع شريكك للنظر للنساء الأخريات رغم ارتباطه بك ووجودك برفقته. هل السبب هو مظهر الأخريات بحيث ينجذب إليهن وإلى جمالهن؟ أم أن هناك سببا آخر يدفعه لذلك؟ فمن طبع الكثير من الرجال أنهم يحبون النظر للنساء الجميلات والمثيرات، وهذا لا يعني بالضرورة أنه لا يحبك ولا يريدك.

أيضاً، لا ينبغي أن تبالغي لو كان شريكك ينظر للنساء الأخريات ولو لأجزاء من الثانية، فذلك قد لا يعني شيئاً لأنه بكل بساطة فهو ينظر لكل من يمر بجانبه سواء أكان رجلا أم امرأة، المهم هو ألا يصاحب تلك النظرات تصرفات يمكن أن تشعرك بالإهانة وتجرح أنوثتك مثل تأمل جسم المرأة أو محاولة الغمز لها أو التغزل بها، فبلا شك حينها لا بد من التدخل بجدية.

في حال تحدثت مع شريكك حول هذا الأمر فلا تنفعلي ولا تصرخي ولا تغضبي، بل حدثيه بكل هدوء وبكل جدية. أخبريه بأن هذا التصرف يهينك ويجرح مشاعرك وبأنه يجب عليه التوقف عن ذلك.

أيضاً، ينصح الخبراء المرأة أن تتمتع بثقة عالية بنفسها وبأن تعتني بمظهرها وأناقتها ولا تجعل أي شيء يهدم هذه الثقة. أبدي إعجابك بالنساء الأخريات عندما تكونين مع شريكك فذلك سيجعل شريكك يدرك كم أنت قوية وواثقة من نفسك، ولا تظهري أبدا غيرتك منهم.. وفي نفس الوقت، أخبريه مسبقاً بأن الرجل المتزوج الذي ينظر للنساء الأخريات هو شخص وقح ويعاني من مرض نفسي وبأنك سعيدة لا تمتلكين زوجا مثله، في إشارة غير مباشرة إليه، فهذا الأمر قد يجعله يعيد النظر في تصرفاته ويكف عنها.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع