يقال بأن لغة العيون هي اللغة الوحيدة التي لا نستطيع التحكم فيها، فهي تكشف مشاعرنا بشكل صريحة وتفضح ما تحمله قلوبنا، وهي ترتبط بلغة الجسد التي يمكن لمن يجيد قراءتها معرفة ما نخفيه بداخلنا. قد يحدث بأن ترى شخصا يجلس أمامك فينظر إليك بنظرات متكررة وتستغرب من ذلك لأنك لا تعرف ما يقصده بها، لهذا سنحاول شرح 3 حالات يمكن أن تدل عليها النظرات المتقطعة.

1- النظرة مع عقد الحاجبين

قد تتواجد في مكان ما وتتفاجئ بشخص أمامك (غالبا يعرفك من قبل) ينظر إليك نظرات متكررة مع عقد حاجبيه أو زم شفاهه على جهة واحدة أو حتى زم العينين بقوة، هذا الأمر يدل على أنه متضايق وغاضب من وجودك هُناك أو من كلام قلته أو تصرف فعلته.

2- النظرة مع ابتسامة

في حال كان ينظر إليك نظرات متكررة تصاحبها ابتسامة خفيفة أو خجولة وكان من الجنس الآخر فهذا مؤشر قوي على أنه يحمل مشاعر لطيفة وإيجابية تجاهك مثل الحب أو الإعجاب أو يرغب في التعرف عليك والتقرب منك.

3- مجرد نظرات

الاحتمال الأخير هو أن تلك النظرات المتكررة ليس لها أي تفسير سوى كونها نظرات من أجل الملاحظة، فقد يعجب بقصة شعرك أو المكياج الذي تضعينه أو لون عيونك ويريد التدقيق فيها، أو قد تذكره ملامحك بشخص آخر يعرفه، أو ينظر إليك بشكل متكرر لأنه شكك في أنه يعرفك مسبقاً.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع