الحياة الزوجية تشبه المشروع الناجح، فهي تتطلب التخطيط الجيد لإختار الشريك الجيد كما تتطلب العمل من أجل الإستمرار في حياة جيدة وعدم التطرق لإنهاءها واختيار الإنفصال، ومن الجيد قبل الزواج معرفة أن الحياة الزوجية تمتلئ بالمشاكل والعقبات ، ومن اللازم إمتلاك الصبر والتحمل عند الطرفين من أجل حل هذه المشاكل وإكمال الحياة بسعادة وحب , والحياة الزوجية السعيدة هي الحياة التي يسود بها الإستقرار الناتج عن الود والتفاهم ، وهناك أشياء يجب أن تتوفر في الشريكين من أجل حياة مستقرة سعيدة مثل :

١- الاحترام المتبادل

تبادل الإحترام بين الزوجين مهم جداً من أجل حياة زوجية سعيدة ، كما أنه مهم في تربية الأبناء وصحتهم النفسية ، وقلة الاحترام بين الطرفين غالباً ما يولد المشاكل التي يصعب حلها والتي تهدد استقرار الحياة الزوجية.

٢- التعبير عن المشاكل

الإسراف في كتمان المشاعر السلبية يولد الإنفجار بالطاقة السلبية ، فمن يكتم مشاعره يأتي بعد مدة ويكشف عنها ولكن بطريقة خاطئة ، وغالباً ما ينفعل ويفعل أشياء يندم عليها بعد ذلك ، فيجب عند الإحساس بعيب أو موقف سخيف عند الطرف الآخر الجلوس والتحدث بهدوء وشرح أسبابه ، حتي يحاول الطرف الآخر تجاوز هذه الأخطاء ، ويتجاوزوا المشكلة ببساطة.

٣- تخصيص وقت للتنزه

يجب على الزوج والزوجة تحديد يوم أسبوعي للذهاب للتنزه والتغيير ، وهذا ما يضيف نوعاً من الطاقة الإيجابية في العلاقة ، ويؤدي إلى تفادي المشاكل الكبيرة التي تولد بسبب الطاقة السلبية.

٤- التقرب من الزوجة

يجب على الزوج التقرب من الزوجة بشكل كبير ، لأنها أصبحت شريكة حياته بالفعل ، وتخاف على مصلحته ، والتقرب من الزوجة والحديث معها دائماً عن مشاكله وأسراره وطموحاته يولد بينهم الثقة ويقتل الشك.

٥- القضاء على الحياة الروتينية

الحياة الروتينية هي أكبر مسبب للملل في الحياة الزوجية ، فبعد شهور عديدة من تكرار نفس اليوم تقريباً سيحدث ملل ، والملل بدوره يضفي نوعاً من الخلافات المُصطنعة ، فيجب على الزوجين محاولة التغيير من الحياة الروتينية بأشياء عديدة مثل السفر مرتين في السنة على الأقل ، والذهاب إلى العشاء في الخارج كل فترة.

٦- العلاقة الحميمية

كثيراً ما تؤثر العلاقات الحميمية على استقرار العلاقة الزوجية ، فالبرود يسبب البرود في العلاقة ، يجب إضفاء نوعاً من المتعة الحميمية دائماً ، وتغيير روتين العلاقة بين الحين والآخر.

 

التعليقات

. :
شي كبير يا عمري
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع