الخطوبة هي مرحلة تسبق الزواج الرسمي وفيها يتعرف الرجل على شريكته المحتملة بشكل أعمق والعكس صحيح، ولكن الكثير من الأشخاص ينتابهم التوتر والتردد والحيرة في اتخاذ قرار الارتباط الرسمي في تلك الفترة، وهو ما قد يشكل مشكلة في حال لم يتم اختيار الشريك المناسب. إذاً ومن أجل مساعدة كل رجل وامرأة مقبلين على الخطوبة، نستعرض عليكم في هذا المقال مجموعة من النصائح التي ستساعدك على اختيار الشريك المناسب حسب شخصيتك.

نصائح للرجل المقبل على الخطوبة

– التحلي بالصبر وعدم الاندفاع في اختيار الشريكة، وعدم التركيز على الجانب الجمالي فقط بل التأكد من جوانب شخصيتها وطبيعة حياتها، والتأكد من ملائمتها له.

– الثقة في تحمل مسؤولية الخطوبة والزواج من تكاليف وما يتبع ذلك.

– التعامل بطريقة لبقة ومحترمة مع الشريكة وتقديرها وعدم التقليل من قدرها وشأنها.

– الخوف عليها والتعامل معها بإكرام، واستحضار النية الطيبة.

– في حال ارتكاب المرأة لأخطاء ما، ينبغي التغاضي عنها والتحلي بالتسامح.

– مشاركة المرأة جميع القضايا الشخصية في فترة الخطوبة، ومشاركتها في التفكير وجعلها تبدي رأيها في ذلك حتى يتسنى للرجل التعرف على شخصيتها بنحوٍ أقرب.

نصائح للمرأة المقبلة على الخطوبة

– الكثير من الفتيات يشعرن بالتوتر وعدم الارتياح لأي رجل يتقدم لخطبتهن ولو كان رجلا صالحا وجيدا ومناسبا. اشعري بالاطمئنان ولا داعي للذعر، وأعطه الفرصة لكي يتقرب منك ولا داعي للتسرع في الحكم عليه.

– اعلمي بأن شريكك ليس ساحرا أو مصباحا سحريا يمكنه جلب كل ما تحلمين به إليك. عليك أن تكوني قنوعة لو كنت تريدين حقا تكوين أسرة سعيدة.

– تجنبي مقارنة خطيبك برجال آخرين فذلك ليس عادلا ولن يجلب لك سوى السخط والشعور بعدم الرضا.

– لا تسمحي لأي شخص آخر (صديقاتك وأقاربك ومعارفك) بالتدخل في حياتك الخاصة ولا تستمعي لآرائهم حول شريكك فأنت من تقررين مسألة الارتباط به أم لا.

– حافظي على سرية التفاصيل التي تدور بينكما ولا تخبري بها أحداً.

– لا تتمادي في الطلبات المادية حتى لا تشعريه بالعجز.

– لو كنت غير مرتاحة بتواجدك معه، تأكدي من حقيقة ذلك الشعور ولا تندفعي بشأن قرار الانفصال حتى لا تندمي لاحقاً.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع