الماء في كل مكان على سطح الأرض. إنّه يغطّي نسبة 70 بالمائة من سطح الأرض ممّا يكسبه لقب "الكوكب الأزرق". ومع ذلك ... من أين أتت كلّ هذه المياه؟ كيف يتوافر بكثرة على كوكبنا بينما يكاد يكون منعدما في جميع أنحاء نظامنا الشّمسيّ؟

يعتقد معظم العلماء أنّه عندما تشكّل كوكبنا، قبل حوالي أربعة مليارات ونصف المليار سنة ، كان كوكبًا جافًّا وصخريًّا.
تنصّ النّظريّة العلميّة الأكثر شيوعًا على أن H2O وصل على شكل عدّة كويكباتٍ هائلة مملوءةٍ بالجليد.

تشير نّظرية أخرى إلى أنّ الماء كان موجودًا بالفعل منذ تكوين الأرض، وأنّ الأرض المتكوّنة إحتفظت به من سحابة الغاز والغبار التي شكّلت النظام الشّمسيّ.

بشكل عام، يعتبر موضوع الماء على الأرض من أكثر الألغاز المحيّرة التي لم يتمّ حسمها.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع