الثراء ليس أمراً بعيدا المنال كما قد يتصوره البعض، بل هو قريب إذا كان الشخص يؤمن بأنه قادر على ذلك فعلاً،
الإيمان يجب أن تتبعه بعض الممارسات تشمل تغيير نمط الحياة وأسلوب التفكير في العمل أو التعامل مع ظروف الحياة عموماً.
أول خطوات الثروة تبدأ بممارسات محددة يجب أن تصبح جزء من الحياة اليومية للفرد، وهي كالتالي :

الحرص على تعلم شيء جديد يومياً

الإرتقاء فكريا واجتماعياً وحتى ماليا لا يتحقق إلا عن طريق التعلم، دائماً عليك أن تكون قادراً على التعلّم واستقبال المعلومات والمزيد من المهارات، وحصد خبرات أكبر، وذلك خارج نطاق المدرسة أو الجامعة، من خلال توسيع نطاق معلوماتك تستطيع زيادة رصيد أموالك، فالدراسات توضحت أن الأشخاص الناجحين ماليا يتخدون من التعلم أسلوب حياة يومي لهم، ولا يقتصر ذلك على مجال محدد فقط.

وضع 4 مصادر محددة للدخل

سواء كانت لديك مهنة مسبقاً أم لا، من الأفضل أن توفر لنفسك 4 مصادر محددة للدخل، طبقا لما تشير إليه الأبحاث التحليلية،
لتسهيل العملية عليك استخدام قلم وورقة، وتفكر جيدا في أربع طرق خارجية بإمكانها أن تدر عليك المال، أي شيء تستطيع الإبداع فيه عقليا أو جسدياً..
الأربع مصادر ليس بالضرورة أن تكون مستقلة عن بعضها، لكن يجب يكون الدخل المالي فيها لا يرتبط ببعضها.

التخطيط بشكل سنوي/نصف سنوي/ ربع سنوي

لن تتمكن من تحقيق الثراء وتصبح غنيا بدون تخطيط دقيق للربح، عليك أن تضع لنفسك مخططاً محدد بمدة زمنية حقيقية أم وهمية، لكن يجب أن تمتد على ثلاث أبعاد، “على مدى السنة كاملة، ونصف السنة، وربع السنة”، ومن ثم تسعى لتحقيقها.

عدم التبدير واعتبار المال كحليف لك وليس عدو

التبدير والإسراف يقف في منحى عكسي مع الثراء، عليك أن تخفض من تكلفة الأشياء التي تدفعها في أشياء لا تعود عليك بالنفع، مثل أموال الضرائب وفاتورة الكهرباء والمياه والبنزين وما إلى ذلك،
أيضا عليك اعتبار المال كصديق أكثر من كونه عدو يجب أن تتخلص منه.

اخرج من دائرة الراحة وقم بعمل شيء تخشى القيام به

يخشى العديد من الأشخاص القيام بأعمال مختلفة لم يعتادوا على فعلها، ويظلون محصرين في دائرة الأفكار والأعمال التي تشعرهم بالراحة فقط، عليك أن رخرج من هذه الدائرة إذا رغبة في تحقيق ثروة مالية، وقم بعمل شيء تخشى القيام به ينصب نحو أهدافك المالية.

راقب نفقاتك الشهرية بشكل دقيق

على الحاسوب أو الهاتف قم بإنشاء سجلاً خاصاً، ضع فيه لائحة كاملة بالنفقات التي تقوم بها شهريا وكم تكّلف وكم تبلغ، هذه العملية تبسط عنك الكثير من الأشياء، وغالبا ستجعلك تفكر تلقائيا في تخفيض النفقات دون أن تحرم نفسك من الضروريات.

استثمر بطريقة حكيمة

الإستثمار هو أفضل وسيلة لزيادة الدخل وتحقيق الثراء، الإستثمار يعني الحصول على الشيء من لا شيء.
إذا كنت لا تملك أية خبرة في مجال الاستثمار لا تضع مبلغاً كبيراً في البداية، ابدأ فقط بمبلغ صغير وحاول تخفيض تكلفتك إلى أقصى درجة.
كن ذكياً وفكّر في الخُدع واللآليات المشروعة للربح في أقصر مدة ممكنة.
الوقت يجب أن تستثمر فيه أيضا بجانب الجهد.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع