ممارسة التمارين الرياضية ورفع الأثقال لا يساعد فقط في الحصول على عضلات قوية وضخمة شكليا، بل الأمر أعمق من ذلك بكثير..
فالتمارين الرياضية تؤثر على كيان الفرد بأكمله، جسديا وحتى نفسيا، بما في ذلك حياته وقدرته الجنسية، في الحقيقة التمارين الرياضية تُعتبر من أكثر السبل الناجعة التي تحسن الصحة الجنسية لدى الرجال إذ تساعدهم في العلاج من حالات الضعف الجنسي..
كيف ذلك ؟  هذا ما سوف تكتشفه في السطور التالية :

بحسب دراسة طبية حديثة أُجريت على النساء والرجال بجامعة فلوريدا أتلانتك الأمريكية، تم التأكيد بأن ممارسة التمارين الرياضية تعزز الرغبة الجنسية بنسبة أكبر لدى النساء، بينما بالنسبة للرجال فإنها تمنحهم الإستمتاع الأفضل والشعور الأقوى بالنشوة الجنسية أثناء عملية القذف.

فعموما، التمارين الرياضية وخاصة التمارين التي تُستخدم فيها الأوزان الحديدية، تزيد من القدرة الجنسية عند الرجال، لأن عملية بذل مجهود عضلي سيجعل جسد الرجل يفرز هرمون “التستوستيرون”؛ من أجل دعم الجسم وتحفيز العقل على المقاومة وعدم الاستسلام.

بجانب ذلك، فالتمارين الرياضية التي تعتمد على اللياقة البدنية مثل الجري أو وثب الحبل والسباحة.. تقوي عضلة القلب، وتجعل عملية ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم (بما في ذلك الجهاز التناسلي للذكر) في أحسن حالاتها.

التمارين الرياضية وتمارين رفع الأثقال وكمال الأجسام تزيد أيضاً من ليونة المفاصل وعظام الجسم، الأمر الذي يرفع من القدرة الجنسية كذلك ويعزز استمتاع الرجل بممارسة العلاقة الجنسية، فتلك المرونة تجعل لدى الرجل قابلية أعلى لتجربة كل الأوضاع الجنسية بدون مشاكل عكس العديد الرجال.

في نفس السياق، هناك العديد من المواضيع التي تطرقنا فيها لكيفية ممارسة التمارين الرياضية بشكل صحيح فعال، اطلع عليها من هنا

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع