فيلم avengers واحد من اكثر الأفلام شعبة للغاية، في قاعات السينما ومنصات البحث على الأنترنت، أو الأقمار الصناعية، في نسخته ما قبل الاخيرة، avengers infinity war، قامت شخصية Thanos بإستعمال قفاز اللامحدود، من اجل إبادة نصف الكائنات في الكون كله، وذلك من اجل إستعادة التوازن في الكون و الحفاظ على الموارد، كي لا يتسبب إستهلاكها المفرط من طرف الكائنات إلى هلاك جماعي، في ما يحاول avengers وهو مجموعة من الأشخاص و الكائنات، منعه وذلك بداعي الحفاظ على الحق في الحياة، لكن إفتراضيا ماذا لو حدث و قام حقا Thanos بهذه الخطوة، هل سينقذ الامر كوكبنا ؟

سنناقش تأثير الأمر على الكرة الارضية فقط، كوننا لا نعلم في وقتنا الحالي عن وجود كواكب اخرى تحتضن حياة عضوية قد تتاثر.

سنبدأ من الكائنات البشرية، حاليا على كوكبنا نعيش بحوالي 7,7 مليار نسمة، إذا قمنا بإبادة نصف الساكنة فوق الكرة الأرضية، فسيتبقى حوالي 3,8 مليار نسمة، وهي نفس النسبة التي كانت سنة 1972، وهذا سيمنحنا حوالي 50 سنة من أجل الوصول إلى الرقم الذي نحن عليه الآن.

هناك تصورات تقول إن معدلات البطالة ستنخفض، لكن الإنخفاض المفاجيء في عدد السكان، سيأدي إلى إنخفاض مفاجي في عدد المستهلكين، يعني لن تكون المعامل و لا الإدارات بحاجة لزيادة حجم اليد العاملة مع تهدم إقتصادات كاملة، ودخول العالم في أزمات كبيرة للغاية،

لكن بالمجمل فالكائنات البشرية بصفة عامة لن تنقرض، وذلك لكوننا بأعداد كابيرة للغاية، وسنستطيع مع الوقت التعافي، ويعود كل شيء إلى ما هو عليه.

على مستوى الكائنات، هناك بعض الكائنات، والتي تتمتع بأعداد كبيرة صحية وهائلة، لن يتأثر تكاثرها، ولن تكون مهددة بالإنقراض في حين أن هناك بعض الكائنات التي تعاني من إنخفاض شديد، وبالتالي فنقصان عددها إلى النصف سيكون لديه نتائج سلبية للغاية، وسؤدي الأمر إلى إقراض جماعي لملايين انواع الكائنات والتي هي أصلا مههدة بالإنقراض.

في سؤال موجه إلى Kevin Feige، حول ما إذا كان thanos سيبيد فقط الكائنات الحية أم حتى النباتات، أجاب أن الأمر يتعلق أيضا بالنباتات، وهذا يعني أن نسبة الكاربون في الجو، ستبقى نفسها ولن تنخفض، لان النباتات والتي من تعاني أصلا من مشكلة كبيرة مع العمران و الإمتداد الصناعي، ستنخفض إلى النصف، ولن تستطيع التخلص من غزات الدفيئة.

وهذا يبقى التساؤل، هل كانت نظرية Thanos لإستعادة التوازن في الكون، تستحق التضحيات ؟ شاركنا رأيك في التعليقات

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع