كما أشرنا في موضوع سابق، الرسوم المتحركة تعد من أكثر الإنتاجات الفنية تأثيرا في وعي وتنشئة الأطفال والمراهقين.
إكتشف هنا :أفضل 10 رُسوم متحركة ساهمت في بناء عقل وشخصية المرء شاهدها أجيال النُخبة فقط
من ضمن أشهر هذه الإنتاجات عالمياً هي سلسلة المحقق كونان، فهذه السلسلة ساهمت بشكل فعّال في زيادة حس التحليل والنقد لدى مشاهديها، لذلك اعتبرت واحدة من أفضل سلاسل الأنمي على مر التاريخ.
السلسلة بدأت عام 1996 وتركت مشاهديها في حيرة من أمرهم حول ماذا سيقع في الحلقة الأخيرة… لكن هذه الإجابة لم يجب عنها أي أحد، لسبب غير متوقع.

سبب عدم معرفة تفاصيل الحلقة الأخيرة هو أنه من الأساس لا توجد حلقة أخيرة، ومنذ 1996 حتى الآن لا زال يتم إنتاج حلقات جديدة من المسلسل كونان، بحيث تجاوزت عدد حلقاته 800 الأمر الذي يجعله أحد أطول العروض التلفزيونية في التاريخ.

المحقق كونان قصته تدور حول فتى إسمه “سينشي” يتميز بالذكاء ويستطيع حل القضايا و الجرائم المعقدة، و لكنه في مرة يصادف رجال يرتدون الملابس السوداء “المنظمة السوداء” و كان هؤلاء الرجال يقومون بعملية تبادل مشبوهة أحدهم قبض على “سينشي” و أعطاه الدواء حوّله إلى طفل صغير وهذا الطفل هو شخصية “كونان إيديجاوا”، من هنا تبدأ القصة وتستمر أحداثها في حبكة مترابطة إلى يومنا هذا،
كونان لازال إلى الآن يسعى لمعرفة حقيقة “المنظمة السوداء” ليستطيع العودة بشخصيته الحقيقية..

كل ما يتم معرفته عن المنظمة السوداء هو رئيس عصابتها الذي يُطلق عليه لقب (إنو كاتا) باليابانية والتي تعني بالعربية “هذا الشخص”.

أيضا هنا :
5 أفلام واقعية اذا شاهدتها ستكتشف سر العبقرية والذكاء وقد تزيد من وعيك بشكل كبير

التعليقات

روي :
شكرا جزيلا
محمد :
المحقق كونان افضل برنامج في العلم
واتمنى ان يعود الجزء١٠ على سبيستون غو تكفون
محمد :
المحقق كونان افضل برنامج في العلم
واتمنى ان يعود الجزء١٠ على سبيستون غو تكفون
محمد :
المحقق كونان افضل برنامج في العلم
واتمنى ان يعود الجزء١٠ على سبيستون غو تكفون
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع