عادة ما تتكتم الدول حول الأبحاث التكنولوجية المتقدمة، خاصة العسكرية منها، لكن يحدث أن تقوم بعض الدول بنشر بعض النتائج أو الإستكشافات التي تحصل عليها كما حصل مع البنتاغون حيث نشرت مقاطع فيديو مصورة من طرف الجيش الأمريكي، هذه المقاطع تظهر بعض الأجسام الطائرة الغريبة والتي تحلق بسرعة خيالية للغاية، فهل هذا يعني أنها تظهر كائنات فضائية ؟

قامت وزارة الدفاع الأمريكية بكشف الستار عن عدة مقاطع فيديو مصورة لما تم تعرفه على أنه “UFO” مما أثار الكثير من الجدل حول العالم، حول إمكانية كون هذه الأجسام الطائرة التي تظهر على الفيديو عبارة عن مخلوقات فضائية زائرة لكوكب الأرض.

كما هو واضح في المقطع، تظهر دهشة الطيارين، للسرعة الهائلة التي تتحرك بها هذه الأجسام وكذلك على قدرتها الهائلة في المناورة.

تم تعريف هذه الأجسام على أنها “UFO” فما المقصود بها ؟

عبارة UFO هي إختصار لجملة “Unidentified flying object” و يمكن ترجمتها بشكل صحيح إلى “جسم طائر مجهول”.

عادة ما يتم ربط هذه العبارة “UFO” بالكائنات الفضائية التي تزور الأرض عن طريق أجسام طائرة خارقة، وهو ما يتم التبليغ عنه دائما، من طرف الأشخاص حول العالم.

في الولايات المتحدة الأمريكية لوحدها تم التبليغ عن حوالي 6000 حالية، نظر فيها الناس إلى السماء، وشاهدو شيئا لم يعتقدو أنه طائرة، أو جسم طائر مألوف، وحسب موقع abc الإخباري فقد إحتلت كل من كاليفورنيا، فلوريدا وواشنطن، المراكز الأولى من حيث عدد التبليغات.

لكن عادة ما تكون هذه التبليغات خاطئة وليس لديها مصداقية، أو تكون لديها تفسيرات علمية جد مقنعة، لكن ما قامت به البنتاغون مؤخرا، هو تأكيد مجموعة من المقاطع التي تم نشرها سابقا، على أنها أجسام طائرة مجهولة.

هل يقصد ب UFO كائنات فضائية ؟

في حقيقة الأمر فإن كلمة UFO لا تشير إلى أي شيء حرفيا، فهي تصف أشياء مجهولة قد تكون أي شيء، وذلك قد يعني أي شيء، طائرات لم يتعرف عليها الرادار، طيور، قطع حديدية، اقمار صناعية ساقطة من الفضاء …أو ربما كائنات فضائية تزور الكوكب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع