ستيفن هوكنج هو عالم فيزياء بريطاني، يعتبر واحد من أبرز علماء الفيزياء النظرية في العالم، عندما كان عمره 21 عاماً أصيب بـ “داء العصبون الحركي” سبب له الشلل التام وحدد له الأطباء عامين فقط لكي يعيش بحد أقصى.. لكن لسبب ما إستمر “ستيفن” على قيد الحياة واستطاع الدخول للتاريخ بإنجازاته في المجال العلمي التي لم يستطع حتى الأصحاء القيام بها..
في عيد ميلاده 74، ألقى “ستيفن” محاضرة بالمعهد الملكي في لندن أمام حشد كبير من الناس، فتحدث عن مرضه ونظرياته والكثير من الأمور حول الحياة والعالم… وخلال المحاضرة وجّه نصيحة شخصية لجميع الأشخاص الذين يعيشون الحزن والإكتئاب.. وتضمنت نصيحته إسقاطا علميا وهي كالتالي :

يقول “ستيفن هوكنغ” :
في الكون الثقوب السوداء ليست سوداء كما نعتقد، وكما نقول باستمرار في حديثنا.. الثقوب السوداء ليست سجون أبدية كما نتوقع منها أن تكون.. بل في إعتقادي هي بوابة في غاية الجمال لعوالم أخرى، فإن وجدت نفسك داخل ثقب أسود لا تيأس أبدًا فبالتأكيد هناك سبيل للخروج منها…
جاءت هذه الكلمات في إجابة له عن سؤال أحد الحاضرين..
يُضيف “ستيفن” بعدها : كل ما أملك من سوء الحظ أنني أصبت بمرض لا علاج له، ولكن بخلاف ذلك فأنا محظوظ في كل شئ… أنا محظوظ لأنني ولدت أحب الفيزياء وتخصصت فيه، في هذا الوقت بالتحديد لم يكن الناس يُقدّرون دور الفيزياء في الحياة .
حظيت بزوجة رائعة وأولاد رائعين، لذلك أنا أعتبر نفسي محظوظاً.
وختم كلامه بالقول : من المهم جداً ألا تشعر بالغضب حين تجد أن الحياة صعبة، فهذا يجعلك تفقد الأمل وتفقد القدرة على الضحك، هذا الأمر سيضعف حالتك أكثر في جميع نواحي حياتك.

ستيفن هوكنغ يُعتبر قُدوةً في التحدي والصبر ومقاومة المرض، يُعرف في حياته الشخصية بالمرح والتعليقات المضحكة، وإلى جانب ذلك كرس جزء من أمواله للعمل الخيري ودعم الأعمال الاجتماعية ومساعدة الفقراء، كما استغل منصبه للدعوة إلى السلم والسلام العالمي، فهو بالرغم من مرضه شارك في مظاهرات ضد الحرب على العراق. وفي عام 2013 أعلن عن رفضه المشاركة في مؤتمر يقام في إسرائيل نظرا لما قال عنها “جرائم إسرائيل في حق الإنسانية”.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع